درجة الحرارة في عمان 13 درجة مئوية 13° C
القائمة الرئيسية
السبب الذي جعل الوكيل "يبكي" على الهواء - فيديو بعد اتصال .. "الوكيل" يستهجن وهذا ما طالب به عبر "برنامجه"

" الوكيل" يتابع قضايا مستشفى البشير عن قرب

" الوكيل" يتابع قضايا مستشفى البشير عن قرب
الوكيل الاخباري -

أحمد المبيضين - اكد مدير مستشفى البشير الدكتور أحمد القطيطات لبرنامج " الوكيل " عبر اذاعة القوات المسلحة الاردنية " راديو هلا " ان جميع القضايا التي تم طرحها عبر أثير البرنامج الاسبوع الماضي تم الوقوف عليها ومناقشتها وفي طريقها الى الحل . 



بداية من مشكلة " السور الآيل للانهيار " الخاص بمستشفى البشير والتي تم طرحها عبر البرنامج بتاريخ 31-1-2016 من المواطن فادي، والذي أكد في شكواه " ان سور المستشفى لا توجد فيه اية سبل للحماية ، حيث انه مهترئ منذ فترة طويلة ومعرض للسقوط والانهيار في اي وقت، بالاضافة الى أنه يأتي على شارع رئيسي حيوي يكتظ بالطلبة والمارة " ، حيث أكد الدكتور القطيطات خلال اتصاله اليوم على  انه تم تشكيل لجنة هندسية للوقوف على الشكوى المقدمة من قبل المواطن ، مبيناً ان تقرير لجنة الهندسة الخاصة أفاد بأن الجدار يحتاج للصيانة ، ولا توجد اية مخاوف من انهياره وسقوطه .


اما المشكلة الثانية والتي تم طرحها بنفس التاريخ السابق من المواطنة " أسماء " والتي افادت بشكواها " ان اغلب المراجعين لاحدى الاقسام المخبرية والخاصة بأخذ عينات لاجراء فحوصات طبية بسرطان الثدي  يطلب منهم شراء ابرة من نوع خاص من خارج المستشفى، منوهة هنا ان اغلبهم هم تحت مظلة الاعفاء والتأمين الطبي او من ذوي الدخل المحدود ، ومؤكدة على وجود هذه الابرة في المستشفى وان سعرها في الخارج  " 35 " ديناراً.

 

وهنا اوضح الدكتور القطيطات انه ومنذ تلقيه هذه الشكوى ، قام بتشكيل لجنة تحقيق داخلية للوقوف على ملابسات هذه الشكوى ومدى جديتها ، حيث ان اللجنة قامت بالتواصل مع المواطنة " أسماء " ومع كل من طلب منه شراء هذه النوع من الابر ، ليتبين فيما بعد ان هذا النوع من الابر لا بد من شراؤه من خارج المستشفى لعدم توافره اصلا داخل صيدلياته ومراكزه الصحية ، مضيفاً ان الاهمية الاولى لهذه الابر تأتي لاخد العينات من المناطق الحساسة في الجسم اضافة الى استخدامها في بعض العمليات الخطرة .

واضاف الدكتور القطيطات " للوكيل " انه ولمزيداً من الشفافية التي تنتهجها ادارة المستشفى  ، طلب وبتعميم رسمي بعدم شراء هذه النوع من الابر الا بموافقة شخصية منه .


وقدم " الوكيل " الشكر لوزير الصحة علي حياصات على الاستجابة السريعة لنقل الطفلة جنى من مستشفى الامير حسين في لواء عين الباشا الى مستشفى البشير ، بعد نشر موقع الوكيل الاخباري قصة معناتها واوجاعها يوم الجمعة الماضي ، وفي هذا السياق المتصل بالطفلة " جنى " اكد الدكتور القطيطات على الاطمئنان على صحتها ، وان وضعها الصحي مستقر ، وهي تخضع لفحوصات دقيقة ومن خلال التصوير المغانطيسي وعلى يد أطباء مختصين بالدماغ والاعصاب .


ورفض الدكتور القيطيات الاتهامات الا وجود لها من قبل والد الطفلة " جنى " بالتقصير الطبي والعلاجي في معالجة طفلته منذ لحظة تحويلها لمستشفى البشير ، مؤكداً على الجانب الانساني هو الغالب دائماً في العلاج قبل الجانب الوظيفي لاي طبيب كان .