درجة الحرارة في عمان 29 درجة مئوية 29° C
القائمة الرئيسية

المسلماني يطالب وزارة الاوقاف بحصر دورها بالرقابة

المسلماني يطالب وزارة الاوقاف بحصر دورها بالرقابة
الوكيل الاخباري -

تصاعدت الاعتصامات والاحتجاجات التي نفذها عدد من العاملين في شركات الحج والعمرة اعتصاما، خلال اليومين الماضيين ، أمام مبنى وزارة الأوقاف احتجاجا على تأسيس الوزارة شركة للحج والعمرة باسم "صندوق الحج"، وما رافقها تلك الاعتصامات من الدعوات بإقالة وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الاسلامية الدكتور وائل عربيات من منصبه بعد مصادقة الوزارة على إنشاء المكتب والذي سيتبع في اعماله ومهامه لها

النائب السابق أمجد المسلماني ، قال لبرنامج الوكيل عبر اذاعة القوات المسلحة الاردنية " راديو هلا " ،اليوم الاثنين ، إن إنشاء وزارة الأوقاف عبر مؤسسة صندوق الحج التابعة لها مكتب سياحة وسفر لخدمات الحج والعمرة مخالفة صريحة للقانون والعرف السائد في كافة أنحاء العالم ، ويعتبر تعديا واضحا وصريحا على عمل القطاع الخاص الذي يشغل العديد من الأيدي العاملة الوطنية ويعيل العديد من العائلات ،اضافة الى ان تأسيس هذه الشركة سيعمل على "طمس" روح المنافسة ما بين شركات الحج والعمرة في تقديم الخدمة المُثلة للمعتمرين والحجاج ، مطالباً الوزارة بعدم التدخل بتفاصيل موسم العمرة والحج وحصر دورها بالرقابة. 

واضاف المسلماني ، ان تأسيس هذه الشركة سيعمل على عدم تحقيق التوازن والاستقرار في الأسعار والخدمات المقدمة للمعتمرين والحجاج ، وستؤدي على زيادة معاناتهم والذين يعانون كل عام من مشاكل في النقل والسكن ، وان أصحاب الشركات يشعرون بالمسؤولية الملقاة على عاتقهم تجاه المواطنين وتقديم كافة الخدمات لهم خلال رحلات العمرة والحج وترك أثر طيب في نفوسهم.

وطالب المسلماني رئيس الوزراء هاني الملقي بضرورة التدخل الفوري وإيقاف القرار الذي اصدرته الوزارة بشأن تأسيس شركة حج وعمرة تتبع لها، وذلك جراء التنافس غير العادل وغير المتكافئ مع المكاتب الأخرى، الأمر الذي سيؤدي إلى إغلاقها وانهيار أعمالها وانسحابها من السوق وما سينجم عنه تسريح للعمالة الأردنية وارتفاع نسب البطالة والفقر ،واصفا اياه بالخطوة غير المسؤولة والمتهورة والتي تنقل بها عمل الوزارة -كجهة إشرافيه وحيادية- إلى جهة استثمارية وتجارية تنافس بشكل غير متكافئ المكاتب السياحية العاملة في المجال ذاته والقائمة بشكل خاص.

وكان عدد من أصحاب شركات الحج والعمرة في الأردن ، قد نفذوا يوم أمس الاحد وقفة احتجاجية أمام وزارة الأوقاف احتجاجًا على قرار وزارة الأوقاف إنشاء شركة لخدمات الحج والعمرة ، مطالبين في هتافاتهم برحيل وزير الأوقاف الدكتور وائل عربيات.

وأصدر المعتصمون بيانا أوضحوا فيه أن "تصريح مدير دائرة الحج والعمرة أن اعتصام الشركات هو احتجاج على الشروط التي وضعتها الوزارة لحماية حقوق الحجاج ما هو إلا محاولة لكسب مشاعر المواطن الأردني ومحاولة لكسب الرأي العامّ وقلب الحقائق وتشويه صورة الشركات أمام الرأي العامّ للتغطية على الهدف الحقيقي من اعتصام الشركات وهو قيام الوزارة بإنشاء شركة حج وعمرة مملوكة لصندوق الحج ورئيس هيئة المديرين فيها مدير صندوق الحج والسكرتير الخاص لمعالي وزير الأوقاف.

وأضاف البيان: "إن هذه الشركة لا يوجد ما يبرر إنشاءها في هذا الوقت من عمر الوطن، وهذا أصلًا مخالِف لتوجيهات الملك عبد الله الثاني بخصوص تمكين القطاع الخاصّ والتعاون معه.