درجة الحرارة في عمان 18 درجة مئوية 18° C
القائمة الرئيسية
غاريث بيل يُربِك زيدان قبل الكلاسيكو حسام غالي يعود إلى الأهلي المصري

واتفورد يفرض التعادل على ليفربول في مباراة نارية

واتفورد يفرض التعادل على ليفربول في مباراة نارية
الوكيل الاخباري - تواصلت الإثارة في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، بعدما اقتنص واتفورد تعادلا ثمينا من ضيفه ليفربول 3-3، على ملعب "فيكاراج رود" في ثاني مباريات الجولة الأولى.

وسجل أهداف ليفربول ساديو ماني (29) وروبرتو فيرمينو (55) ومحمد صلاح (57)، فيما أحرز ستيفانو أوكاكا (8) وعبدالله دوكوري (32) وميجيل بريتوس (90+3) أهداف واتفورد.

وفي أول مباراتين بالدوري هذا الموسم، اهتزت الشباك 13 مرة، بعدما انتهت المباراة الاقتتاحية مساء الجمعة بفوز أرسنال على ضيفه ليستر سيتي 4-3.

وغاب عن صفوف ليفربول لاعب وسطه المهاجم فيليبي كوتينيو، الذي تدور شائعات حول تقدمه بطلب رسمي للرحيل عن النادي والانتقال إلى برشلونة، ولجأ مدرب ليفربول يورجن كلوب إلى طريقة اللعب 4-3-3، بوجود ساديو ماني ومحمد صلاح حول رأس الحربة روبرتو فيرمينو، فيما تكون خط الوسط من الثلاثي جوردان هندرسون وإيمري تشان وجورجينو فينالدوم، وكوّن ديان لوفرين وجويل ماتيب شراكة دفاعية امام الحارس سيمون مينيوليه، ولعب ألبرتو مورينو على الجهة اليسرى مقابل وجود ترنت ألكسندر-أرنولد على اليمنى.

من ناحيته، اعتمد مدرب واتفورد ماركو سيلفا على طريقة اللعب 4-2-3-1، مستعينا بالثلاثي توم كليفرلي ونور الدين مرابط وروبرتو بيريرا وراء رأس الحربة ستيفانو أوكاكا، واستلم القادم من تشيلسي ناثانيل تشالوباه مهمة ربط الخطوط الثلاثة، فيما جلس المهاجم الجديد القادم من بيرنلي أندري جراي على مقاعد البدلاء.

وشكل واتفورد ضطا كبيرا على ليفربول منذ الدقائق الأولى، وتلاعب بيريرا بالدفاع قبل أن ترتد كرته إلى ركنية نفذها اليوناني خوسيه هوليباس على رأس أوكاكا لتصطدم الكرة في جسد مينوليه قبل أن تتابع طريقها للمرمى في الدقيقة الثامنة.

وحاول ليفربول العودة إلى مجريات المباراة سريعا، بيد أن واتفورد أحسن إغلاق المساحات أمام الجناحين صلاح وماني، واضطر الفريق المضيف لإجراء تبديل مبكر بإخراج الظهير الأيمن الهولندي المصاب داريل يانمات وإشراك الوافد الإسباني الجديد كيكو فرنينيا.

وانتظر ليفربول حتى الدقيقة 29، عندما تبادل ماني الكرة في الجهة اليسرى مع تشان قبل أن ينفرد بالمرمى ويسدد في الزاوية البعيدة لمرمى حارس واتفورد هوريليو جوميز، إلا أن صاحب الأرض تمكن بعد 3 دقائق من استعادة تقدمه بعدما فقد مورينو الكرة لتصل إلى لاعب الوسط عبداللاي دوكوري الذي مررها إلى كليفرلي، فأرسلها الأخير داخل منطقة الجزاء، فشل ألكسندر-أرنولد في إبعادها ليسددها دوكوري في الشباك شبه الخالية.

وعاب أداء ليفربول عدم وجود اللاعب الذي يمكنه دعم ثلاثي المقدمة بالكرات في ظل غياب كوتينيو، وأهدر صلاح فرصة سهلة عندما انفرد من الناحية اليمنى وسدد بغرابة فوق المرمى، قبل أن ينسل الدولي المصري مجددا من الناحية ذاتها ثم يرفع الكرة دون تركيز خلف المرمى.

انطلق الشوط الثاني بهجمة جديدة عن طريق صلاح الذي سدد كرة أرضية مقوسة مرت بمحاذاة لقائم اليسر، وتعرض بيريرا للإصاية ليزج مدرب واتفورد بلاعبه الجديد ريتشارلسون، وتمكن ليفربول من تحقيق التعادل في الدقيقة 55 من ركلة جزاء اثر عرقلة صلاح داخل المنطقة من قبل جوميز، سددها فيرمينو أرضية في الزاوية المخادعة.

وجاء الفرج للفريق الضيف عن طريق صلاح الذي رصيده التهديفي مع ليفربول في الدوري، عندما كسر البرازيلي روبرتو فيرمينو مصيدة التسلل وانفرد بجوميز ليسدد الكرة من فوقه قبل أن يكملها صلاح من مسافة قريبة في الشباك في الدقيقة 57.

وحاول واتفورد تدارك الأمر عن طريق إشراك أندري جراي مكان أوكاكا، ثم أنقذ جوميز مرماه من هدف رابع بعدما أبعد بأطراف أصابعه تسديدة قوية من مورينو، قبل أن تمنع العارضة هدفا محققا للفريق الضيف من رأسية لماتيب في الدقيقة 65.

وواصل ليفربول تهديده لمرمى واتفورد، وتصدى جوميز رأسية من لوفرين في الدقيقة 70، قبل أن يسدد صلاح بعنف فوق المرمى اثر تلقيه الكرة من مورينو، وعاد الدولي المصري في الدقيقة 78 ليخترق من الناحية اليمنى ويسدد كرة بجانب القائم القريب.

وودفع ليفربول ثمن إهداره الفرص بعدما تلقى مرماه هدف التعادل في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائغ اثر ركلنية ركنية وصلت على اثرها الكرة إلى ريتشارلسون الذي سددها نحو الزاوية الضيقة حاول مينيوليه إبعادها لتصطدم بالعارضة قبل أن يكملها ميجيل بريتوس داخل المرمى.