درجة الحرارة في عمان 10 درجة مئوية 10° C
القائمة الرئيسية
الامانة للوكيل: 1.250 مليون مركبة تعبر شوارع العاصمة يومياً السير لــ"الوكيل":25 ألف مركبة تسلك دوار الشعب لدخول المدينة الطبية يومياً

البندورة بــ 7 دنانير .. ومحادين يكشف أسباب إرتفاع سعرها الجنوني

البندورة بــ 7 دنانير  ..  ومحادين يكشف أسباب إرتفاع سعرها الجنوني
الوكيل الاخباري - أكد مدير السوق المركزي في امانة عمان الكبرى المهندس انس محادين ، ان اسعار بعض اصناف الخضار والفواكة ، قد شهدت خلال الايام القليلة الماضية ارتفاعا ملموسا على اغلب الاصناف مثل البندورة والزهرة، عما كانت عليه خلال الاسبوعين الماضيين، اذ بلغ سعر كيلو البندورة والزهرة دينار لكل منها ، وذلك نظراً لقلة الكميات الواردة للسوق المركزي .

واوضح محادين في تصريح لبرنامج الوكيل عبر اذاعة القوات المسلحة الاردنية " راديو هلا " ، اليوم الثلاثاء ، ان ارتفاع اسعار بعض الخضار وخاصة "البندورة والزهرة" يعود الى قلة العرض بسبب عزوف العديد من المزارعين عن قطف الثمار في الفترة الماضية بسبب الانخفاض الكبير الذي طرأ على أسعارها، وخاصة ان هنالك تجار يستغلون مثل هذه المواسم من خلال دراستهم للاسواق والمزارع وفرض الاسعار على المواطنين.

وبين محادين ، ان صندوق البندورة قد وصل سعره قبل عيد الاضحى الى 7 دنانير ، وذلك جراء الكمية القليلة الواردة من هذا المحصول الى السوق المركزي وتطبيق نظرية العرض والطلب ، لافتا الى ان الكميات الواردة للأسواق خلال اليومين الماضيين والايام المقبلة ستسهم في انخفاض اسعارها وبشكل ملحوظ جراء زيادة الكميات الواردة من الخضار والفواكه، وبما يكفي السوق المحلي.

وكشف ان عدم اهتمام كثير من مزارعي منطقة غور الصافي بمزروعاتهم لانخفاض اسعارها خاصة مادة البندورة ادى الى انتهاء موسم الانتاج في هذه المنطقة قبل الاوان مما اثر على الكميات الواردة من الخضار، اضافة الى عزوف بعض المزارعين عن الزراعة لهذا العام بسبب ما يواجهونه من نقص في الايدي العاملة ومن صعوبة في تسويق منتجاتهم الزراعية بسبب ظروف المنطقة المحيطة بنا ولجوء كثير من المزارعين في مناطق الغور الاوسط لتأخير الزراعات المحمية كالبندورة والخيار لتتناسب مع اسواق منطقة الخليج، الأمر الذي أدى الى قلة الكميات الواردة من الخضار للأسواق المركزية.

وكانت أسعار الخضار والفواكه قد اشتعلت وبشكل مفاجئ، حتى وصلت الزيادة في الأسعار أيام العيد إلى 100% لبعض الأصناف وخاصة محصولي البندورة والزهرة و بنسبة 50 - 70% لمعظم الأصناف الاخرى .