درجة الحرارة في عمان 8 درجة مئوية 8° C
القائمة الرئيسية
عمود كهرباء كاد ان يتسبب بكارثة في عمان - صورة حالة الطرق في المملكة

الامن التركي يلقي القبض على طالبين اردنيين لتعاطيهما المخدرات

الامن التركي يلقي القبض على طالبين اردنيين لتعاطيهما المخدرات
الوكيل الاخباري -

قال احد المواطنين الاردنيين المقيمين في تركيا ، ان اغلب الطلبة الاردنيون المقيمين في مدينة اسطنبول التركية لدراسة التوجيهي في المدارس الليبية للحصول على شهادة الثانوية العامة يعيشون احوالاً سيئة ، واصبحوا متعاطين للمخدرات وشرب المشروبات الكحولية .

وأضاف خلال حديثه لبرنامج الوكيل عبر اذاعة القوات المسلحة الاردنية " راديو هلا" ، اليوم الثلاثاء ، ان السلطات الامنية الامنية التركية القت يوم أمس الاثنين القبض على طالبين اثنين اردنيين ، جراء تعاطيهما للمخدرات ، مرجحاً القبض على المزيد من الطلبة الاردنيين ان لم يتم متابعة امورهم الاجتماعية من قبل ذويهم اولاً ومن قبل السفارة الاردنية في تركيا. 

واوضح ، ان الطلبة الاردنيين الذين يدرسون التوجيهي في المدارس الليبية بتركيا ، يحصولون على معدل 70 % كعلامة أولية ، في اشارة منه ان الطالب الاردني ان كان يريد المزيد من العلامات فعليه ان يدفع المزيد من النقود ، الامر الذي يقع ضمن نطاق الابتزاز ، مشيراً الى غياب الجهات الحكومية الاردنية ومن ضمنها السفارة الاردنية في تركيا من متابعة لشؤون الطلبة الاردنيين الخاضعين لدراسة التوجيهي في تلك المدارس غير المعترف بها ، والتي تمنح شهادة التوجيهي مقابل المال . 

من جهته ، أكد امين عام وزارة التربية والتعليم للشؤون التعليمية ، ورئيس لجنة معادلة الشهادات بالوزارة الاستاذ محمد العكور ، وجود مكاتب تمنح طلبة أردنيين قبولا في المدارس في بعض الدول ومنها تركيا والدراسة في المدارس الليبيبة ، بهدف الحصول على شهادة الثانوية العامة "التوجيهي"، بما يخالف أسس وتعليمات معادلة الشهادات التي أقرتها لجنة معادلة الشهادات وأعلنتها في وقت سابق.

وتابع العكور حديثه لبرنامج الوكيل ، اليوم ان الوزارة  قررت مؤخراً مجموعة من الاسس لقبول واعتماد شهادة الدراسة من بلدان الخارج، والتي تشمل تقديم ما يثبت إقامة مقدم طلب معادلة الشهادة مدة لا تقل عن سنة دراسية متصلة في الدولة التي صدرت الشهادة عنها، وتقديم ما يثبت أن الشهادة المطلوب معادلتها والصادرة عن أي جهة غير وزارة التربية والتعليم في إحدى الدول العربية تعادل شهادة الدراسة الثانوية العامة في هذه الدولة.

وبين ان الاسس تشمل ايضاً التأكد من أن الشهادة المطلوب معادلتها تؤهل حاملها الالتحاق بالجامعات الرسمية داخل الدولة التي صدرت الشهادة عنها، والتحقق من أن المعلومات الواردة في الشهادة المطلوب معادلتها صحيحة بالطرق الرسمية أو بأي وسيلة تراها لجنة خاصة في هذا الشأن  ، كما يشترط استيفاء الشروط المنصوص عليها في التعليمات التي يصدرها الوزير والتي تتم بموجبها معادلة شهادات البرامج الأجنبية، بما في ذلك شهادة البكالوريا الدولية وشهادة الثقافة العامة البريطانية وشهادة دبلوما الثانوية الأمريكية الصادرة عن أي مؤسسة تعليمية خاصة داخل المملكة وخارجها، والاخذ بعين الاعتبار نظام التعليم لدى الجهة التي منحت الشهادة المطلوب معادلتها والمناهج الدراسية ونظام الامتحانات لديها.

ولفت العكور الى انه يشترط  لمعادلة الشهادة التي يحملها الطالب الأردني والصادرة عن أي دولة، أن تكون مدة الدراسة للحصول على هذه الشهادة مساوية للسلم التعليمي المعتمد في المملكة ، مشيراً الى ان الشهادة الصادرة عن الدولة التي لا تعتمد الامتحان الوطني شهادة مدرسية ولا تعادل مستوى شهادة الدراسة الثانوية العامة، ويخضع حاملها لاختبار القدرات المعرفية والتحصيلية الذي تجريه الوزارة ، حيث ان نتيجة اختبار القدرات المعرفية والتحصيلية، تعتبر المعدل المعتمد لأغراض القبول في الجامعات الرسمية الحكومية والخاصة، فيما تحدد إجراءات اختبار القدرات المعرفية والتحصيلية وجميع الشؤون المتعلقة به بمقتضى تعليمات يصدرها الوزير لهذه الغاية.

وجدد العكورتأكيد الوزارة على اعتبار الشهادات الصادرة عن الدول التي لا تعتمد الامتحان الوطني العام لشهادة الدراسة الثانوية العامة لديها، شهادات مدرسية ولا تعادل الثانوية العامة الأردنية "التوجيهي" . 

ودعا العكور أولياء أمور الطلبة ضرورة التأكد من المدارس التي يرسلون أبناءهم للدراسة فيها بعدم مخالفتها لأسس وتعليمات معادلة الشهادات في الوزارة، وعدم الوقوع فريسة لبعض المكاتب التي تؤمن هذا النوع من القبولات مقابل كسب مادي غير مشروع على حساب الطلبة.