درجة الحرارة في عمان 25 درجة مئوية 25° C
القائمة الرئيسية
زين تتيح خدمة شحن البطاقات خلال تعبئة الوقود من محطات المناصير المناصير لتكنولوجيا المعلومات تعقد ملتقى (المناصير للتقنية 2017)

يوم علمي في "المهندسين" حول الاطار الاممي سنداي للحد من اثار الكوارث

يوم علمي في "المهندسين" حول الاطار الاممي سنداي للحد من اثار الكوارث
الوكيل الاخباري - أشاد نائب نقيب المهندسين الأردنيين، المهندس خالد أبو رمان، بالدور الذي يقدمه الاطار الأممي سنداي في حماية أرواح الناس والتقليل من آثار الكوارث على المجتمعات، اضافة الى توحيد الجهود على كافة المستويات في اطار شامل وموجز وعملي للحد من الخسائر الناتجة عن الكوارث.

جاء ذلك خلال افتتاحه يوما علميا بعنوان " الاطار الأممي سنداي للحد من آثار الكوارث بين الواقع والطموح الوطني"، والذي عقدته لجنة ادارة مخاطر الأزمات الكوارث بنقابة المهندسين الأردنيين، وبحضور 70 مهندسا ومهندسة من المختصين، ورئيس لجنة ادارة الأزمات والكوارث، المهندس نايف خوري، ونائبه المهندس حسين سراج، حيث تم عرض فيلم قصير عن الكوارث في اليوم العالمي للحد من اثار الكوارث.

وأكد المهندس أبو رمان على المجهود الكبير الذي تبذله نقابة المهندسين من خلال عقد برامج توعوية وورش عمل متخصصة واصدار أدلة لاعتمادها كمراجع لتطبيق متطلبات الاشراف الهندسي على تنفيذ المشاريع وتقييم المباني المتضررة بفعل الكوارث.

ودعا المهندس أبو رمان إلى مزيد من العمل المشترك في ذلك الاطار، والتشبيك بين المؤسسات في مختلف القطاعات.

من جانبه، تحدث رئيس لجنة ادارة المخاطر والازمات، المهندس نايف خوري، عن أهداف اللجنة في ادارة المخاطر ومحاولة نقل الثقافة من ادارة الكارثة إلى ادارة اثرها للتقليل منها او تجنبها.

وأشار خوري إلى أن مركز تدريب المهندسين في النقابة قام بإعداد برنامج لإعادة تأهيل المباني بعد الكوارث، إضافة إلى انشاء مجلدات وأدلة ارشادية للتخفيف من مخاطر الكوارث.

وركز نائب رئيس لجنة ادارة الازمات والكوارث، المهندس حسين سراج، على أهداف اطار سنداي في خفض الوفيات وتقليل الخسائر الناتجة علن الكوارث.

وأشارت الخبيرة في ادارة الكوارث، المهندسة نور السعايدة، الى دور السلطات المحلية في الحد من اثار الكوارث الطبيعية وضمان استمرارية العمل على كافة الأصعدة.

وتطرق عضو المركز الوطني للأمن وادارة الازمات، المهندس سليمان السعود، إلى ضرورة تنسيق وتوحيد كافة الجهود من أجل تحقيق التكيف الاستراتيجي للانتقال السريع والسلس من الادرة في السلم إلى الادارة في الازمة.

وفي ذات السياق، تطرق المهندس محمد الزواهرة الى دور بلدية الزرقاء في الحد من مخاطر الكوارث من خلال اعتماد خطة مبنية على إطار سنداي الأممي والتي تتعلق بتحديد وتقسيم المخاطر وتفعيل دور المجتمع المحلي.

وأشار المهندس فوزي مسعد إلى أهمية انضمام مدينة عمان لبرنامج المدن المنيعة والانجازات التي تمت في هذا المشروع والأهداف المتوقعة وتأثيرها على منعة مدينة عمان ونموها وازدهارها.

يذكر ان نقابة المهندسين الأردنيين عضو في المنتدى الوطني للحد من اثار الكوارث.