درجة الحرارة في عمان 19 درجة مئوية 19° C
القائمة الرئيسية
الطراونة : نتعلم معنى الفداء والصبر من أمهات الشهداء الكشف عن حقيقة زيادة مخصصات اعضاء مجلس النواب

الفايز: الربيع العربي تسبب بانتشار الارهاب والكراهية والفوضى

الفايز: الربيع العربي تسبب بانتشار الارهاب والكراهية والفوضى
الوكيل الاخباري -

قال رئيس مجلس الاعيان فيصل الفايز ان استقلال الاردن وتحرره سطر بإرادة قيادتنا الهاشمية ووقوف الشعب وقواتنا المسلحة الاردنية-الجيش العربي خلفها، وهو الطريق الذي حقق هذا الانتصار العظيم، وهي ذكرى الاستقلال ويوم الجيش.

وأضاف الفايز خلال رعايته الحفل الذي أقامته جامعة العلوم التطبيقية الخاصة اليوم الاحد بمناسبة ذكرى الاستقلال ويوم الجيش، بحضور رئيس الجامعة الدكتور محفوظ جودة ونائب رئيس مجلس امناء الجامعة الدكتور هيثم ابو خديجة واعضاء الهيئة التدريسية والادارية
بالجامعة وعدد كبير من الطلبة" اننا نجدد العهد والولاء للوطن ولجلالة الملك عبدالله الثاني حامي الاستقلال".

واستذكر الفايز مرحلة تأسيس الاردن، مشيرا الى ان تشكيل الهوية الوطنية جاء من خلال العشائر الاردنية والجيش وبناء المؤسسات الوطنية ووضع الدستور، اضافة الى اعلان استقلال المملكة وتعريب الجيش وثورة التعليم والصحة وثورة في الادارة الحكومية القوية
وسياسة الاعتدال والوسطية التي انتهجها الاردن ما أدى الى تشكيل الهوية الوطنية الجامعة.

وعلى الصعيد السياسي، تحدث الفايز عن التحديات السياسية التي واجهها الاردن منذ عام 1948 مرورا بنكسة حزيران وما تبعها من احداث والمد الايراني وحرب الخليج الاولى والثانية، اضافة الى احتلال الكويت عام 1990 ومن ثم العراق 2003 ودخول القوات
الاجنبية للمنطقة، لتزداد التحديات مع انطلاق ما يعرف بالربيع العربي الذي تسبب بانتشار الارهاب وخطاب الكراهية والفوضى في وسائل التواصل الاجتماعي المختلفة، فضلا عن دمار دول عربية عدة والسماح بالتدخلات الاقليمية والدولية في المنطقة وصراع القوى كما هو موجود حاليا على الساحة السورية.

وأكد الفايز ان سياستنا ثابتة تجاه القضايا العربية العادلة، وعلى رأسها القضية الفلسطينية وحماية المقدسات الاسلامية والمسيحية والوصاية الهاشمية التي حمت المقدسات من محاولة تهويدها، اضافة الى ان الاردن يرفض سياسة المحاور؛ فعلاقتنا مع الجميع تقوم على
الاحترام والمصالح المشتركة، والاردن بقيادة جلالة الملك يعبر دائما عن موقفه الثابت تجاه القضية الفلسطينية والقدس الشريف وقرار الادارة الاميركية المتعلق بالمدينة المقدسة، مؤكدا ان مواقفنا لا تقبل المساومة مهما كان الثمن أو كانت النتيجة مثل انخفاض المساعدات
العربية والدولية ما أدى الى احداث أزمة اقتصادية تعود جذورها الى عام 1989 ومن ثم عام 2008.

وعرض الفايز للتحديات الاقتصادية التي تواجه الاردن ابتداء من انقطاع الغاز المصري والنفط العراقي وارتفاع مديونية شركة الكهرباء وانخفاض الدعم العربي وما تمر فيه المنطقة من تحديات وازمات سياسية كان لها انعكاسات على الاقتصاد الوطني، مشيرا الى ايجاد
المعالجات الحقيقية لها والنهوض بالاقتصاد الوطني وتوفير فرص عمل للحد من مشكلتي الفقر والبطالة.

واشار الفايز الى عدد من الظواهر السلبية التي غدت تغزو المجتمع الاردني وتهدد المنظومة القيمية والاخلاقية، منها ظاهرة الاستقواء على الدولة ومخالفة القوانين كقانوني السير والبيئة وظاهرة اطلاق العيارات النارية وحوادث الطرق المميتة والتي اغلبها بسبب السرعات
الزائدة واستخدام الهواتف اثناء القيادة وانتشار خطاب الكراهية في وسائل التواصل الاجتماعي.

واكد ضرورة الاعتبار لعاداتنا وقيمنا من خلال بناء جيل من الشباب الواعي المؤمن بسيادة القانون والقيم والاعراف والذي يتأتى من خلال المدرسة والجامعة واعتماد استراتيجية واضحة تعلم الانضباط.

واكد الفايز ضرورة نبذ كل ما من شأنه الاساءة للأردن ولاستقلاله من تصرفات خارجة عن عاداتنا وقيمنا واخلاقنا وعدم الالتزام بالقوانين والاستقواء على الدولة وضرورة مواجهة هذه الظواهر ومحاربتها فكريا للاستمرار في المحافظة على استقرارنا وأمننا وتعزيز الولاء
والانتماء للوطن والقيادة الهاشمية واحياء القيم الاصيلة في نفوس الاردنيين جميعا.

واكد ضرورة دعم الشباب واستغلال طاقاتهم وابداعاتهم وتوفير فرص العمل لهم، داعيا لإعادة تأهيل المتقدمين بطلبات توظيف لدى ديوان الخدمة المدنية لإدماجهم بفرص العمل الكبيرة المتوفرة في القطاع الخاص، وعلينا بناء جيل جديد من الشباب سماه جيل (الملك عبدالله الثاني).

وقال رئيس الجامعة ان هذا الاحتفال يأتي في ظل الانسجام القائم بين القيادة الهاشمية والشعب الاردني والمبني على العلاقات الوطيدة بين النظام الهاشمي بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني وشعبه، حيث يعطي جلالته أولوية اهتمامه لتوفير حياة كريمة للمواطن من خلال
اهتمامه بالتعليم العام والعالي وتكنولوجيا المعلومات والإصلاحات السياسية والاقتصادية، إضافة الى تكريس اهتمام جلالته في الدفاع عن قضايا الامة العربية وعلى رأسها القضية الفلسطينية.

وأكد نائب رئيس مجلس أمناء الجامعة الدكتور هيثم ابو خديجة أهمية السياسة الاردنية المتقدمة في تحقيق الاستقلال وتمكين هذا البلد من مواجهة كافة التحديات التي تشهدها المنطقة.

واشتمل الحفل على قصيدة شعرية بمناسبة حلول ذكرى الاستقلال ويوم الجيش قدمها الطالب أمين الكردي، اضافة الى عرض فيلم قصير عن الجامعة.