درجة الحرارة في عمان 19 درجة مئوية 19° C
القائمة الرئيسية
مقترح لتشكيل مجموعة مراقبة روسية-أميركية-أردنية إصابات بمشاجرة مسلحة في اربد

نقابة المهندسين تكشف تفاصيل جديدة في حادثة انهيار عمارة الزرقاء - وثائق

نقابة المهندسين تكشف تفاصيل جديدة في حادثة انهيار عمارة الزرقاء - وثائق
الوكيل الاخباري -

أحمد المبيضين - بينت نقابة المهندسين في تقرير لها اصدرته اليوم الاربعاء ، النتائج الاولية الخاصة بالكشف الحسي لعمارة الزرقاء المنهارة ، الاسبوع الماضي .

وقالت النقابة في تقريرها ، أن إجراء أعمال الصيانة وإحداث التغيير في الطابق الأرضي وإزالة بعض القواطع الداخلية وهدم الجدران الخارجية بدون استشارات هندسية حسب الأصول ، كانت المسببات التي اودت الى حدوث الانهيار ، موضحة ان اعمال التعديلات تضمنت إزالة بعض الجدران الحاملة ما أدى الى انتقال الاحمال الرأسية الى الاعمدة الداخلية بما يتجاوز قدرة تحملها وفشلها بشكل مفاجئ وانهيارها وسقوط عقدات الطوابق الارضي والاول بشكل متتالٍ بحيث أصبح منسوب عقد الطابق الثاني على مستوى الارض.

 



واضافت ، انه تبين وجود صدأ في فولاذ التسليح لعناصر المبنى ، الامر الذي ادى وتسبب بحدوث ضعف لخرسانة البناء .

واوصت النقابة في تقريرها بعدم السماح لقاطني البنايات المجاورة بالعودة الا بعد تقييمها والتأكد من سلامتها وقطع التيار الكهربائي وخطوط الصرف الصحي عن المباني الملاصقة للمبنى المنهار ، ومخاطبة المرصد الزلزالي فيما اذا كان قد حصل اي ارتداد زلزالي في ذلك اليوم الاربعاء في وقت الانهيار وتحديد درجة قوة الزلزال والوقت.

كما أوصت النقابة بضرورة استدعاء المقاول أو العمال وكل من شارك في اعمال الصيانة للمنزل والتي استمرت لمدة اسبوعين بهدف الوقوف على ما تم تنفيذه والتأكد من سبب الانهيار ، وإغلاق جميع الشوارع المؤدية الى منطقة الانهيار إغلاقا تاما واخلاء شوارع المنطقة من السكان لتسهيل عملية ازالة انقاض المبنى، وتشكيل لجان فنية متخصصة للوقوف على مسببات الحادث.

والجدير بالذكر ان حادث انهيار العمارة قد نتج عنه وفاة 5 اشخاص واصابة 10 آخرين بجروح ورضوض وكسور في مختلف انحاء الجسم. 

وكان رئيس الوزراء عمر الرزاز رافقه وزيري الداخلية والصحة ومدير عام الدفاع المدني ومحافظ الزرقاء ومدير اقليم الوسط خالد العجارمة قد تفقدوا موقع الانهيار وزاروا المصابين في مستشفى الزرقاء الحكومي .

واكد الرزاز ، آنذاك تعهد الحكومة بتوفير المسكن لسكان العمارة المنهارة وقال انه اوعز بتشكيل لجنة خاصة لدراسة سبب انهيار العمارة وامر رئيس الوزراء بتقديم افضل الخدمات الطبية والرعاية الصحية للمصابين .

فيما بين محافظ الزرقاء محمد السميران أن العمارة المنهارة تتألف من ثلاثة طوابق ويسكنها 21 فردا، وان احد الورثة قام مؤخرا بعمل صيانة للطابق الارضي وازالة الجدران الداخلية، الأمر الذي أدى الى ضعف المبنى الذي تم انشاؤه في بداية سبعينيات القرن الماضي، لافتا الى ان الجهات المعنية أخلت الأبنية المجاورة للعمارة واغلقت الشارع تحسبا لتداعيات الانهيار واصابة أي من المواطنين.

ولفت السميران وقتها ان عمليات الصيانة للطابق الارضي ادت الى زيادة الضغط على المبنى الأمر الذي ادى الى انهيار المبنى بالكامل، مشيرا الى ان المحافظة ستشكل لجنة بالتشارك مع الأشغال العامة وبلدية الزرقاء والجهات المعنية الأخرى، للوقوف على الاسباب الحقيقية لانهيار العمارة، كما ستعمد الى ازالة المبنى بعد الانتهاء من عمليات الانقاذ تحسبا من وقوع عمليات انزلاق والتأثير على أرواح المواطنين المجاورين للعمارة.