•  
  • اجعلنا صفحتك الرئيسية
أخر الأخبار
شباب البادية الجنوبية: سحب الاجهزة الامنية ورحيل حكومة النسور قانونية الأعيان تقر القانون المعدل لمنع الإرهاب فيديو // شاهد مديرة مدرسة في وداي السير تضرب الطلبة بـ "العصا" في الطابور الصباحي السياحة النيابية تبحث الواقع السياحي وتنتقد عدم حضور الوزير صور // سلحوب : تصادم 4 مركبات مدنية و مركبة عسكرية يوسف جاء من قلنسوة وضاع في الاردن أمن الدولة تواصل النظر بقضيتي "الإصلاح والتحدي" و"الألفية" الملك يهنئ خادم الحرمين بذكرى توليه مقاليد الحكم جبل التاج: إغلاق شارع اعتبارا من الجمعة لبناء جدار "بني حسن من أجل الوطن": نرفض دعوات قتل وارهاب الليبيين الملك يدعو لتحسين ظروف المواطنين الاقتصادية مناقصتين لشراء 300 الف طن قمح وشعير “المحامين” يبحثون عدم عرض النواب لتعديلات قانون النقابة العرب يملكون النفط الأصفر "الطاقة الشمسية" فيديو // شاهد كيف صعد مراهق على ظهر المركبة وعاكس طالبات جبل المنارة تقرير مصور // هل يؤثر بك كلام الناس ؟ الأمن: لا مواد حاجبة للرؤية مجلس الوزراء يستمع الى شرح المجالي حول احداث معان مصر تضخ 50 مليون قدم مكعب من الغاز للأردن يوميا الخارجية الإسرائيلية: المصالحة الفلسطينية بعيدة عن التنفيذ
معركة قضائية في بريطانيا بسبب لوحة "لا إله إلا الله"
الصفحة الرئيسية أخبار دينية معركة قضائية في بريطانيا بسبب لوحة "لا إله إلا...

معركة قضائية في بريطانيا بسبب لوحة "لا إله إلا الله"

04-02-2013 04:08 PM

الوكيل - يواجه رجل أعمال مسلم معركة قضائية مع مجلس تخطيط مدينة 'نيو بورت'، جنوب 'ويلز'، بسبب لوحة على منزله كتب عليها 'لا إله إلا الله محمد رسول الله'، معتبرين أنها إعلان تجاري في منطقة سكنية، يجب أن يحصل على تصريح.
وقالت صحيفة 'دايلي ميل' البريطانية إن مستشار الأعمال المسلم محمد علي (54 عاماً) يملك منزلاً في ضاحية سكنية بمدينة 'نيو بورت'، وقد قام بوضع لوحة في قوس أعلى الباب كُتب عليها 'لا إله إلا الله محمد رسول الله'، إلى جانب لوحات أخرى كتب عليها 'يا الله .. يا رسول الله .. ما شاء الله'.
وعقب ذلك بدأت معركة قانونية، حيث اعتبر مجلس تخطيط المدينة أن اللوحة تعد إعلاناً، ويجب أن تعامل على هذا الأساس وتحصل على تصريح وتخضع لقواعد الإعلان، كما تخضع لها إعلانات 'ماكدونالدز'.
ورد على قائلاً: إن المكتوب مجرد رمز ديني، يجلب البركة للمنزل، كما أنه اختار اللون الأخضر ليتلاءم مع البيئة المحيطة، ويطالب الآن بإضاءة اللوحات.
ونقلت الصحيفة عن أحد أفراد أسرة علي قوله: 'إنه منزلنا ونحن أحرار أن نفعل ما نريد، ونحن نريد أن نعبر عن ديننا، ولا نقصد أن نهين أحداً'.
وتقدم علي بطلب للحصول على تصريح للوحة، لكنه رُفض، وقال مجلس المدينة: 'إنها إعلان لا يتلاءم مع المنطقة السكنية المحيطة'، وجاء في بيان للمجلس: 'إن العقار في منطقة سكنية، وهو ليس مسجدا، فلا توضع عليه هذه اللوحة'.
وفي النهاية قرر مجلس المدينة عرض القضية في جلسة استماع بالمجلس المدني في 15 فبراير، للوصول إلى قرار نهائي.
وتباين موقف الجيران من اللوحة، حيث نقلت الصحيفة عن أحد الجيران، بيرل مورجان (78 عاماً): 'إن اللوحة تلائم المسجد وليس المنزل'، وأضاف: 'أنها تؤذي العين، ولا أريد أن أفتح نافذتي فأراها'.
فيما قال الجار جويل ديفيز (25 عاماً): 'لا تعنيني اللوحة، وصاحبها حر في التعبير عن دينه، كما أنها لوحة جميلة واللون الأخضر يناسب لون الجدار والألوان بالشارع، ولا أدري أين المشكلة'.



اقرأ ايضا
اتبعنا على فيسبوك