•  
  • اجعلنا صفحتك الرئيسية
أخر الأخبار
القبض على 231 مطلوباً مصنفاً بـ (الخطير جداً) منذ مطلع العام تفاصيل المخطط الإرهابي الإيراني ضد الأردن صور :: مطاردة امنية في شرق عمان واضرار مادية بدورية شرطة اليمن.. قتلى وجرحى في انفجار يهز صنعاء مدافع النسور "تقصف" مجلس التعليم العالي إربد.. خطأ موظف يحول رئيس بلدية و14 عضوا في مجلسها للمحكمة الأمن العام : 10 إلى 15 مشاجرة تسجل يوميا منذ بداية رمضان الطلب على الغاز يرتفع 40 % في رمضان 3820 حاوية مواد غذائية وإنشائية وملابس عالقة في الميناء صور :: شاهد ماذا فعل اصغر صائم بالاردن في شوارع عمان ..! ايران : استهدافنا للأردن اتهامات فارغة عودة "الكهرباء" لحمامات عفرا بعد أسبوعين من فصلها لذمم مالية البنتاغون: دربنا 60 مقاتلا سوريا فقط لمواجهة "داعش" نائب الملك يرعى حفل تخريج دورة كلية القيادة والأركان الملكية الاردنية: افتتاح خطي النجف وتبوك خلال تموز الحالي وزير التربية والتعليم : علامات الانجليزي "مطمئنة" والنتائج بعد العيد مجلس الوزراء يوعز بالتخليص على السيارات الموجودة بالحرة حاليا تقرير مصور :: أصحاب المحلات :: الأقبال على ملابس العيد معدوم نهائيا بوتين يؤكد لأوباما الموقف الروسي بخصوص سوريا اشبيلية يعلن ضم مدافع ميلان رسمياً
المصري يؤكد وقوع أخطاء في عملية استملاك أراضي "الدائري"
الصفحة الرئيسية أخبار محلية المصري يؤكد وقوع أخطاء في عملية استملاك أراضي...

المصري يؤكد وقوع أخطاء في عملية استملاك أراضي "الدائري"

08-05-2013 12:08 AM

الوكيل - اقر وزير الاشغال العامة والإسكان م. وليد المصري بوجود أخطاء إدارية أثناء عملية استملاك الأراضي المخصصة للطريق الدائري باربد.

وقال خلال تفقده امس الجزء الأول من المرحلة الأولى لمشروع طريق إربد الدائري أنه اجتمع مع مدير عام دائرة الأراضي والمساحة للوقوف على تلك الأخطاء ودراستها من اجل إيجاد حلول جذرية للمباشرة باستكمال الطريق.

واطلع الوزير خلال الجولة التي رافقه بها أمين عام الوزارة م. سامي هلسة ومحافظ اربد خالد ابو زيد ومدير اشغالها م. عبد الكريم الغرايبة ونواب قصبة اربد, على سير العمل بالمشروع في مناطق كفريوبا وهام والبارحة وحكما والمغير.

وقال المصري خلال لقائه مع مواطني بلدة هام ان الوزارة تبحث عن مخرج قانوني وإداري للتعامل مع قضايا المواطنين المتضررين من استملاك الطريق الدائري تمهيدا لصرف التعويضات المالية.

وأضاف أن الوزارة متفهمة لمطالب المواطنين المتضررين من الطريق الدائري وخصوصا المواطنين الذين منعوا من إفراز أراضيهم قبل بدء عملية الاستملاك.

وأشار إلى وجود تأخير في بعض النقاط بطريق اربد الدائري لوجود استملاكات إضافية في تقاطع أم الجدايل ووادي أبان، إضافة إلى العوائق الموجودة في منطقة أبان وهي البيوت المملوكة بالإضافة إلى أعمدة الكهرباء ومواسير المياه.

وأكد المصري ضرورة دفع 50% من قيمة العقار المستملك لصالح الطريق الدائري كإجراء مستعجل لضمان عدم التأخر في استكمال الطريق فيما يتم دفع قيمة المبلغ المتبقي في حال المباشرة بالعمل بالمشروع.

بدورة، قال نائب قصبة اربد محمد خالد الردايدة ان رئيس الوزراء أوعز بضرورة الإسراع في البت بقضية المتضررين من طريق اربد الدائري، مؤكدا أن رئيس الوزراء والمعنيين في وزارة الأشغال اعتبروا أن قضية المواطنين عادلة.

وأكد أن رئيس الوزراء وعد بالانتهاء من دراسة القضية بأقرب وقت ممكن وتحقيق العدالة للجميع إذا كان هناك ظلم وقع بحق أصحاب الأراضي التي تم استملاكها لصالح مشروع طريق اربد الدائري.

وأشار إلى أن أصحاب الأراضي المتضررين تقدموا من أجل إفراز أراضيهم منذ حوالي 3 شهور وقبل الإعلان عن الاستملاك في الصحف المحلية، إلا أن الجهات المختصة رفضت الإفراز، بحجة أن أراضيهم واقعة ضمن مشروع طريق الحزام الدائري، مطالبين بضرورة تعويض الأشخاص المتضررين من الطريق.

وأوضح إن الطريق الدائري يقتطع العشرات من الدونمات من الأرض الزراعية، مشيرا إلى أن العديد من أصحاب الأراضي قاموا بإجراء معاملات فرز من أجل تقسيمها بين شركائه قبل صدور قرار الاستملاك، إلا أن المعاملات تم رفضها.

بدورة، قال الناطق باسم أصحاب الأراضي المتضررين من الطريق أن الجهات المختصة وبالرغم من المراجعات العديدة والمتكررة من أجل إفرازها، لكن من دون فائدة، لافتا إلى أن هناك أشخاصا قاموا بفرز أراضيهم بطريقة أو بأخرى بعد الإعلان عن استملاكات الأراضي، مؤكدا أن تنفيذ الطريق من دون تعويض أصحاب الأراضي سيلحق الضرر بهم.

ويهدف إنشاء طريق الحزام الدائري الذي يأتي بطول 53 كيلومترا وتتجاوز كلفته 55 مليون دينار إلى توفير خدمة حركات المرور المتولدة ضمن منطقة إربد الكبرى إلى المناطق الأخرى من دون المرور بمركز المدينة علاوة على ربط الطرق الشعاعية الرئيسة التي تربط عمان وعجلون والشونة الشمالية وأم قيس وحواره والرمثا بهدف خدمة المرور الخارجي النافذ من والى تلك المدن من دون اللجوء إلى وسط مدينة إربد.

العرب اليوم


اتبعنا على فيسبوك