•  
  • اجعلنا صفحتك الرئيسية
أخر الأخبار
رويترز: عودة الجهاديين الاردنيين من سوريا تهز المملكة ماركا الشمالية : مشاجرة بالاسلحة النارية تخلف اصابة خطيرة "الطائرة الورقية": لعبة تحتفظ ببريقها وتعانق الفضاء الرحب نصف مليون مسافر عبروا جسر الملك حسين بالربع الأول من العام تسهيلات البنوك للقطاع الخاص تنخفض 400 مليون دينار بالاسماء - تنقلات بين مدراء امانة عمان سائحة اجنبية "تعتقد" ان الشرطة الاردنية تبيع القهوة والشيبس عمان: اعتصام أمام الصليب الأحمر في يوم الأسير الاردن يوقف عرض فيلم "حلاوة روح" ويصنفه كـ"مخل بالاخلاق" تأنيث التدريس في المدارس الحكومية الاستخفاف فينا كمواطنين من قبل دائرة الدخل والمبيعات الأردن تتوقع مليون لاجئ سوري والمفوضية تطلق نداء إغاثة إنسانية التحقيق بوفاة ستينية في اربد وشخص في عجلون المومني : زيارة البابا تبرز أهمية الاردن الدينية الأردن يخسر 3000 شجرة حرجية سنويا اختطاف المستشار الاول للسفير التونسي في ليبيا محمد الوكيل لروتانا : من لايشكر الناس لا يشكر الله الزراعة: ازالة 11 اعتداء على أملاك الدولة ''الأعيان'' و''النواب'' يحملان حكومة ليبيا حياة السفير صور // البادية الشمالية : مدرسة المشرفة تتعرض للسرقة والتخريب للمرة الثالثة
شرطة نيويورك: "المساجد تجمعات إرهابية"!
الصفحة الرئيسية اخبار عالمية شرطة نيويورك: "المساجد تجمعات إرهابية"!

شرطة نيويورك: "المساجد تجمعات إرهابية"!

29-08-2013 12:32 PM

الوكيل-قالت وكالة 'أسوشيتد بريس' ان شرطة مدينة نيويورك الأميركية، اعدت تقريرا استخباراتيا صنفت سراً جميع مساجد المدينة كتجمعات إرهابية وذلك بعد أحداث الحادي عشر من سبتمبر .

ونقلت الوكالة، أن عمدة نيويورك نفى ما تردد حول تصنيف المساجد ضمن شبكات المنظمات الإرهابية، فيما أكدت مصادر الوكالة ان شرطة نيويورك أصبحت تتعقب جميع ما يجري بالمساجد من خلال زرع عملائها و كاميرات مراقبة بشكل سري للغاية، تجمع من خلالها المعلومات عن المساجد و مرتاديها، و البرنامج شرع في تنفيذه بعد أحداث 11 شتنبر الإرهابية.

وبحسب المستندات التي حصلت عليها الوكالة، فإن شرطة نيويورك قامت بالعشرات من 'التحريات الخاصة بالأنشطة الإرهابية' داخل العديد من مساجد المدينة.

يشار إلى أن هذه النوعية الخاصة من التحريات المعروفة اختصاراً بـ TEI، تعتبر أحد أهم الوسائل الفعالة لدى قوات الشرطة لاكتشاف الخلايا الإرهابية، كما أن التصنيف السري يسمح للشرطة بزرع عملاء سريين داخل المساجد لتسجيل الخطب والتجسس على الأئمة، حتى بدون أي دلائل تشير إلى وجود أنشطة إرهابية أو إجرامية تتم داخل المسجد.

كما أن تصنيف المساجد كـ 'تجمعات إرهابية' يعني أن أي شخص يرتاد المسجد ليصلي أو يستمع لخطبة أو أحد الدروس الدينية يمكن أن يخضع للتحريات الدقيقة بل والمراقبة الشخصية، وهو ما تم بالفعل حيث تمت مراقبة مساجد ومنظمات إسلامية لم تُتهم رسمياً بدعم منظمات إرهابية.

وكشفت المستندات أيضاً، أن شرطة نيويورك أثناء سعيها للقبض على الإرهابين، قامت بالتحري عن عدد لا حصر له من المسلمين 'الأبرياء'، وسجلت بيانات ومعلومات عنهم وصنفتها ضمن الملفات السرية للشرطة.

وتأتي هذه الأنباء مع مواجهة شرطة نيويورك للعديد من القضايا التي تتهمها بإجراء تصنيفات عنصرية أثناء محاربتها للجريمة. وفقا لموقع ـ'سكاي نيوز'.

يذكر أن هذه المعلومات الجديدة ستكون ضمن كتاب جديد لاثنين من مراسلي الوكالة، يتضمن مجموعة من الملفات السرية للشرطة التي لم تُنشر من قبل، إلى جانب مجموعة من اللقاءات مع مسؤولين سابقين وحاليين في شرطة نيويورك والمباحث الفيدرالية والمخابرات المركزية الأميركية.



اتبعنا على فيسبوك