•  
  • اجعلنا صفحتك الرئيسية
أخر الأخبار
الأردن يمتنع عن التصويت على قرار لمجلس الأمن حول الصومال لـ"محاذير" قانونية وسياسية القبض على شاب قتل شقيقه في المفرق بالخطأ علبة لبن صنعت غداً .. يحدث في الأردن الامن العام : لم نعتقل اي مشارك في ماراثون عمان الدولي حرامي يستغل انشغال اصحاب المنزل بعرس ابنهم شاب يعثر على شيك مفقود ويبحث عن صاحبه صور:: حريق كبير في صالة أفراح على اوتوستراد الزرقاء محاكمة نساء مقدسيات بتهمة التكبير في باحة الأقصى إعلان نتائج ماراثون عمان خبيرة المانية : الاردن يمتلك مخابرات تصد "داعش" صور :: بوابة العقبة ..مسجد الشريف حسين بن علي بــ "الحنطور" ... "لف العقبة بعشرة دنانير" صور:: 3 إصابات بانفجار اسطوانتي غاز بريموس صور وفيديو : الماراثون الدولي "اركض للاردن" الأردن ولبنان يتقدمان بورقة موحدة الى مؤتمر برلين نداء عاجل .. مطلوب التبرع بالدم قافلة تزويد الميداني الأردني تصل إلى غزة الأردن يشارك غدا الامة الاسلامية الاحتفال بذكرى الهجرة النبوية الشريفة مصري بحالة حرجة بعد سقوطه من الطابق الخامس في الصويفية مركبة تصطدم بعامود كهرباء
صور// مستشفيات المملكة ترفض استقبال مسنة "تحتضر"
الصفحة الرئيسية أخبار محلية صور// مستشفيات المملكة ترفض استقبال مسنة "تحتضر"

صور// مستشفيات المملكة ترفض استقبال مسنة "تحتضر"

01-10-2013 07:43 PM
الاطباء يتهربون من علاجها و ملفها المرضي "احترق" في مستشفى البشير!

 الوكيل - مجدي الباطية - ' دعوها تموت .. وترحموا عليها' ... هذه كانت الكلمات التي حصلت عليها ابنة المريضة امنة فرج التي تعاني من سرطان الحنجرة ، من احد اطباء مستشفى البشير .

وتروي المواطنة غالية العدوان لموقع الوكيل الاخباري المعاناة التي تعيشها والدتها ، حيث ترفض مستشفيات المملكة الحكومية استقبالها ، بحجة عدم وجود اسرة فارغة .

وبعد اصرار شديد اليوم ، بسبب المها غير المحتمل، استطاعت غالية ادخال والدتها الى مستشفى البشير ، ولكنها لم تستطع السير بكامل الاجراءات ، حيث اخبرتها الممرضة في قسم الاشعة ، ان ملفها الطبي قد احترق ! .

ابنتها لم تستطع ان تفهمنا ما هو المطلوب لمساعدة الحاجة ، مشيرة انها هي لم تستطع ان تفهم من الاطباء وضعها بشكل مفهوم ، خاصة انهم لا يتعاونون معها ، وكل منهم يحاول يرمي حملها على الاخر.

وعن الاورام التي في وجه المريضة ، قالت غالية ' انها اعطيت ابرة في مستشفى البشير قبل فترة من الوقت ، تسببت في ظهورها في منطقة الوجه ، وباقي انحاء جسدها ، ولكنهم لم يستطيعوا فهم الامر منهم ' .

ما استطعنا ان نفهمه من ابنة المريضة ، التي كانت تختفي احرف كلماتها وهي تبكي حرقة والماً على وضع والدتها ، ان المسنة بحاجة الى مستشفى يستقبلها بشكل لائق ، يتابع مرضها ، حسب ما يكفله لها الدستور الاردني ، في علاج يرحم سنها ومرضها.

موقع الوكيل الاخباري بدوره يضع هذه الحالة على مرأى وزير الصحة شخصياً ، لإنصاف هذه المواطنة الاردنية ، التي تحتضر على مرأى اطباء وزارة الصحة ، الذين يحاولون التهرب من علاجها .. والله من وراء القصد .

 

 

 

 

 



اتبعنا على فيسبوك