•  
  • اجعلنا صفحتك الرئيسية
أخر الأخبار
فيديو // مظاهر العيد بعدسة موقع الوكيل الاخباري اصابات في مشاجرة عشائرية بمعان عمان تستهلك النسبة الأعلى للمشتقات النفطية فقراء وأطفال وأثرياء تبرعوا بـ 1.1 مليون دينار لغزة السماح للاجئين السوريين في المخيمات بزيارة أقاربهم خلال العيد 147 طفلا يحتاجون للحماية والرعاية في "الحسين الاجتماعية" التهاني الإلكترونية تنتقل من عهد المسجات إلى عهد "الواتس أب" الملكة رانيا تهنىء الشعب الأردني بعيد الفطر الإفتاء : يجوز دفع عيدية الأرحام من مال الزكاة فيديو // شخصيات اردنية "تهنىء" بعيد الفطر السعيد عبر "الوكيل" صور // مركبة "تقع" في منزل بماركا الشمالية شاهد .. جميع أسماء شهداء الحرب على غزة .. 1032 شهيد تقرير مصور // حرب غزة تطغى على بهجة العيد في الاردن الحزب الشيوعي يهيب باعضائه عدم الاحتفال بعيد الفطر ! جمعية نور المنار تهنئ الامه الاسلامية بعيد الفطر المبارك تهنئة .. أمل الزعبي صور// المفرق : بدنا نعيدعلى نظافة أول فيديو يظهر فيه الانتحاري "أبو هريرة" الأميركي دول عربية تعلن غدا الاثنين أول أيام عيد الفطر إعتقال شاعر تنظيم القاعدة في إربد
صور// مستشفيات المملكة ترفض استقبال مسنة "تحتضر"
الصفحة الرئيسية أخبار محلية صور// مستشفيات المملكة ترفض استقبال مسنة "تحتضر"

صور// مستشفيات المملكة ترفض استقبال مسنة "تحتضر"

01-10-2013 07:43 PM
الاطباء يتهربون من علاجها و ملفها المرضي "احترق" في مستشفى البشير!

 الوكيل - مجدي الباطية - ' دعوها تموت .. وترحموا عليها' ... هذه كانت الكلمات التي حصلت عليها ابنة المريضة امنة فرج التي تعاني من سرطان الحنجرة ، من احد اطباء مستشفى البشير .

وتروي المواطنة غالية العدوان لموقع الوكيل الاخباري المعاناة التي تعيشها والدتها ، حيث ترفض مستشفيات المملكة الحكومية استقبالها ، بحجة عدم وجود اسرة فارغة .

وبعد اصرار شديد اليوم ، بسبب المها غير المحتمل، استطاعت غالية ادخال والدتها الى مستشفى البشير ، ولكنها لم تستطع السير بكامل الاجراءات ، حيث اخبرتها الممرضة في قسم الاشعة ، ان ملفها الطبي قد احترق ! .

ابنتها لم تستطع ان تفهمنا ما هو المطلوب لمساعدة الحاجة ، مشيرة انها هي لم تستطع ان تفهم من الاطباء وضعها بشكل مفهوم ، خاصة انهم لا يتعاونون معها ، وكل منهم يحاول يرمي حملها على الاخر.

وعن الاورام التي في وجه المريضة ، قالت غالية ' انها اعطيت ابرة في مستشفى البشير قبل فترة من الوقت ، تسببت في ظهورها في منطقة الوجه ، وباقي انحاء جسدها ، ولكنهم لم يستطيعوا فهم الامر منهم ' .

ما استطعنا ان نفهمه من ابنة المريضة ، التي كانت تختفي احرف كلماتها وهي تبكي حرقة والماً على وضع والدتها ، ان المسنة بحاجة الى مستشفى يستقبلها بشكل لائق ، يتابع مرضها ، حسب ما يكفله لها الدستور الاردني ، في علاج يرحم سنها ومرضها.

موقع الوكيل الاخباري بدوره يضع هذه الحالة على مرأى وزير الصحة شخصياً ، لإنصاف هذه المواطنة الاردنية ، التي تحتضر على مرأى اطباء وزارة الصحة ، الذين يحاولون التهرب من علاجها .. والله من وراء القصد .

 

 

 

 

 



اتبعنا على فيسبوك