الأربعاء 05-10-2022
الوكيل الاخباري

أذربيجان: الأردن في طليعة الدول التي اعترفت باستقلالنا

5faed203e40db


الوكيل الإخباري - قال السفير الأذربيجاني في عمان إيلدار سليموف، إن الأردن كان في طليعة الدول التي اعترفت باستقلال جمهورية أذربيجان في 28 أيلول عام 1991، تبع ذلك إقامة علاقات دبلوماسية فتحت آفاقا واسعة للتعاون المتبادل بين البلدين.

اضافة اعلان


وأكد في لقاء صحفي بمناسبة العيد الوطني لبلاده الذي يصادف اليوم السبت، ان جلالة المغفور له، باذن الله، الملك الحسين بن طلال والزعيم الوطني حيدر علييف، وضعا الأسس المتينة للعلاقات الثنائية بين البلدين، وحددا مسارات تطويرها.


وأشار الى أن هذه العلاقات شهدت خلال الـ18 عاماً الأخيرة، مرحلة جديدة من النمو والتطور بوتيرة مرتفعة من خلال تبادل الزيارات بين الوفود الرسمية التي تستهدف تبادل وجهات النظر حول كيفية تنمية التعاون في شتى المجالات، منها التجاري والاقتصادي والاستثماري والسياحي والثقافي.


وأضاف أن زيارة جلالة الملك عبدالله الثاني، الى أذربيجان في أيلول 2019 منحت زخما قويا للارتقاء بهذه العلاقات، حيث بحث الجانبان خلال لقائهما سبل الدفع بالتعاون السياسي والاقتصادي، وتم على اثره الاتفاق بين وزارتي الخارجية في كلا البلدين، على عقد الجولة الأولى من المشاورات السياسية.


وحول التعاون الاقتصادي، أوضح ان البلدين يمتلكان فرصا جيدة للأخذ بالتعاون المتبادل نحو مستقبل واعد وهناك قاعدة قانونية جيدة تتشكل من أكثر من 40 وثيقة رسمية، بالإضافة الى نشاط اللجنة الحكومية المشتركة التي من المزمع تنظيم اجتماعها السادس في العاصمة باكو خلال العام الحالي.


وقال إن وفدا اقتصاديا اذربيجانيا من وكالة تطوير الأعمال الصغيرة والمتوسطة، زار عمان مؤخرا، حيث تم التوقيع على عدد من مذكرات التعاون والتفاهم مع الجهات الأردنية مثل جمعية رجال الأعمال الأردنيين وغرفة تجارة الأردن وغرفة صناعة الأردن والمؤسسة الأردنية لتطوير المشاريع الاقتصادية.


وأكد أن الجانبين توصلا خلال النقاشات للاتفاق على الإسراع في صياغة مجلس الأعمال بين البلدين، مبينا ان السفارة تهتم وتعمل على وضع الأرضية الخصبة لإقامة العلاقات الاقتصادية والتجارية المباشرة بين الأقاليم الأذربيجانية والأردنية.


وأشار الى ان هناك فرصا كبيرة للتعاون في المجال السياحي، نظراً لوجود القيم الثقافية والتاريخية المشتركة، لجذب السياح من كلا البلدين، مؤكدا أننا نتفاوض مع الجهات الأردنية المعنية في إعادة الخطوط الجوية المباشرة التي من شأنها الإسهام في زيادة الزيارات السياحية بشكل متبادل.


وقال إن الخطوط الجوية الأذربيجانية بدأت بتسيير الرحلات العرضية المباشرة بين العاصمتين، على أن تكون مرة واحدة في الأسبوع، موضحا ضرورة العمل على تبادل الزيارات لممثلي القطاعين السياحي والاعلامي لتعزيز التعاون السياحي.


وأضاف أننا نقدر السياسة الخارجية الوازنة التي ينتهجها الأردن بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني والتي تستهدف بسط السلام والأمن والاستقرار في المنطقة والعالم على حد سواء، كما ينشط الأردن في إطار المنظمات الدولية المرموقة وعلى رأسها الأمم المتحدة ومنظمة التعاون الإسلامي كونه عضواً فاعلاً.


وزاد، نقدر عالياً دور جلالة الملك وجهود الحكومة الأردنية فيما يتعلق بالقضية الفلسطينية ورعاية وحماية المقدسات الإسلامية والمسيحية في مدينة القدس، من منطلق الوصاية الهاشمية، بما في ذلك المساعي الملكية والحكومية نحو دعم الأمن والسلام في هذه المدينة.


وأكد دعم اذربيجان المستمر في المحافل الدولية لمبدأ حل الدولتين على أساس إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.


وهنأ السفير، جلالة الملك عبدالله الثاني والشعب الاردني والحكومة الاردنية بالذكرى الــ76 لاستقلال المملكة، متمنياً للأردن والأردنيين السلام والأمن والاستقرار واليمن والازدهار.