الأحد 27-11-2022
الوكيل الاخباري

اتفاقية تعاون بين وزارة الشباب والمجلس الدنماركي للاجئين

1654177112751


الوكيل الإخباري - وقعت وزارة الشباب، ومشروع شباب قادر على التكيّف مع التغيّرات وممّكن اجتماعيا واقتصاديا بقيادة المجلس الدنماركي للاجئين اليوم الخميس، اتفاقية تعاون مشترك في إطار تفعيل وتنشيط أربعة مراكز شبابية.

اضافة اعلان


ووفقا لبيان الوزارة، فإن الاتفاقية التي وقعها عن الوزارة وزير الشباب محمد النابلسي، وعن المجلس الدانمركي للاجئين مديرة المكتب في الأردن فاطمة الشهيدي، تأتي ضمن خطة مشروع (ريس) الذي يجري تنفيذه من خلال تحالف مؤسسة نهر الأردن، وهيئة أجيال السلام وميرسي كور و "إنجاز"، بقيادة المجلس الدنماركي للاجئين، وبتمويل من مؤسسة نوفو نورديسك.


وبموجب الاتفاقية، سيجري تقديم الدعم للمراكز الشبابية الأربعة من خلال إنشاء معامل روبوتات وغرف مصادر تعليمية، بالإضافة إلى تقديم برامج تدريبية لأكثر من 300 شاب وشابة، و46 موظفَا وموظفة من العاملين مع الشباب في هذه المراكز.

 

وقال النابلسي، إن تفعيل المراكز الشبابية والنهوض بها، يعد من أبرز أولويات الوزارة خلال المرحلة الحالية، مشيرا الى أن الوزارة وضعت خطة إصلاحية تتضمن محاور البنية التحتية والبرامج المقدمة للشباب والكوادر البشرية العاملة مع الشباب، وصولا إلى تحويل هذه المراكز إلى مساحات شبابية جاذبة وداعمة وآمنة للشباب الأردني.


وثمن النابلسي الشراكة مع مشروع (ريس) في إطار تفعيل عدد من المراكز الشبابية من خلال برامج شبابية تواكب تطلعات الشباب واحتياجاتهم.


من جهتها، قالت المدير التنفيذي للمشروع ريما القيسي، إن "توفير بيئة صديقة للشباب داخل مجتمعاتهم المحلية تتضمن توفير فرص تعلم حقيقية، ودعمهم لتخطي الحواجز التي تمنعهم من تحقيق إمكاناتهم هو أحد مجالات المشروع، بالتعاون مع وزارة الشباب وبما يواكب التطور السريع الذي نشهده عالميا تكنولوجيا وتعليميا بهدف مساعدة المزيد من الشباب على تفعيل مواهبهم وإمكاناتهم".