الثلاثاء 25-01-2022
الوكيل الاخباري

اتفاقية لرفد مستشفى السلط بكوادر من جامعة البلقاء

image


الوكيل الإخباري - قال وزير الصحة الدكتور فراس الهواري إن اتفاقية التعاون الموقعة اليوم مع جامعة البلقاء التطبيقية هي تفعيل للشراكة العريقة مع جامعاتنا حيث تهدف لرفع مستوى الخدمات الطبية المقدمة للمواطنين وتوفير فرص التعليم والتدريب لطلبة الكليات الصحية وللأطباء المقبولين في برنامج الاختصاص العالي لدى الوزارة والجامعة.

اضافة اعلان


وأضاف وزير الصحة خلال حفل توقيع اتفاقية التعاون مع جامعة البلقاء التطبيقية والذي جرى في مبنى مستشفى الحسين السلط الجديد بحضور الدكتور جواد العناني رئيس مجلس أمناء جامعة البلقاء التطبيقية ورئيس جامعة البلقاء التطبيقية بالوكالة الاستاذ الدكتور سعد ابو قديس ومحافظ البلقاء الدكتور فراس ابو قاعود ونواب محافظة البلقاء ومدير مستشفى السلط الجديد الدكتور رامي ابو رمان ونائب رئيس جامعة البلقاء التطبيقية عميد كلية الطب الاستاذ الدكتور نضال يونس وعدد من وجهاء محافظة البلقاء، أن التعاون والتنسيق بين وزارة الصحة وجامعة البلقاء التطبيقية سيساهم في رفع سوية الرعاية الطبية والتمريضية والسنية والصيدلانية وسيساهم ويسهل إجراء الأبحاث المشتركة بين الطرفين وسيوفر ايضا الاختصاصات الطبية المطلوبة في مستشفى السلط الجديد من خلال الجامعة.


وبين أن افتتاح العيادات التخصصية للأطباء والمتدربين من جامعة البلقاء التطبيقية جاء تنفيذا للتعاون مع الجامعة ليكون محطة لدعم البرامج الاكاديمية والعلمية للتعليم الطبي المستمر وليستمر مستشفى الحسين السلط الجديد في تقديم خدماته الصحية لأبناء المنطقة ولمختلف مناطق المملكة والارتقاء بها لتصل الى افضل المستويات ولتتوافق مع المعايير المعتمدة في مجال تقديم الخدمة الصحية.


بدوره اشار رئيس الجامعة بالوكالة الاستاذ الدكتور سعد ابو قديس والذي وقع الاتفاقية ان توقيع الاتفاقية مع وزارة الصحة وجامعة البلقاء التطبيقية يهدف الى خلق شراكة في تقديم خدمات الرعاية الصحية المقدمة لمرضى محافظة البلقاء والأغوار وبعض مناطق غرب عمان من خلال رفد مستشفى السلط الجديد بما يحتاجه من الاطباء الاكفاء من مختلف التخصصات الطبية الدقيقة من أساتذة كلية الطب في الجامعة.


وقال الدكتور ابو قديس إن هولاء الاساتذه سيقومون بتدريب طلبة الطب في مستشفى السلط الجديد والإشراف على الاطباء الملتحقين في برنامج الاختصاص العالي في الطب لاعداد وتأهيل أطباء المستقبل.


وبين أن هذه الاتفاقية تمثل تشاركية وتكاملية بين مؤسسات الدولة المختلفة والتي طالما دعا إليها الملك عبدالله الثاني ابن الحسين، مشيرا الى ان توقيع الاتفاقية يشكل نقله نوعية كبيرة في النظام الصحي الاردني والخدمات الصحية المقدمة للمواطن.


وأضاف أن جامعة البلقاء التطبيقية دأبت على الاستجابة للتوجهات المحلية والعالمية والعمل على تحقيق أهداف التنمية المستدامة حيث يأتي تقديم خدمات صحية نوعية في مقدمة هذه الاهداف والتي تعمل الجامعة على تحقيقها بالشراكة مع الجهات المختلفة وفي مقدمتها وزارة الصحة.


وفي نهاية كلمته تقدم رئيس الجامعة بالوكالة بالشكر لكل من ساهم في انجاز هذه الاتفاقية وحثهم على مزيد من الجهود لجعل المستشفى نموذجا متميزا يطبق اعلى معايير الجودة وفق افضل الممارسات العالمية.


مدير مستشفى الحسين السلط الجديد الدكتور رامي ابو رمان، أكد أن هذه الاتفاقية تأتي بطموحات كبيرة للتعاون والتنسيق لرفع مستوى الخدمة المقدمة للمرضى في المستشفى وتوفير فرص للتعليم والتدريب لطلبة الطب وتطوير الكفاءات واستغلال كافة الامكانيات ودعم البحوث العلمية وتشجيع الأبحاث المشتركة.

وقال الدكتور ابو رمان إن من أهم أهداف الاتفاقية والتي نطمح الى تحقيقها هي افتتاح عيادات للتخصصات الفرعية والدقيقة والتقليل من التحويل الى مستشفيات اخرى والعمل في بيئة علمية وأكاديمية لتأمين افضل خدمة للمرضى وتحقيق التميز والتدريب السريري لطلبة كلية الطب.


نائب رئيس جامعة البلقاء التطبيقية لشؤون المراكز العلمية عميد كلية الطب الاستاذ الدكتور نضال يونس قال إن الجامعة ستزود مستشفى السلط الجديد بكل ما يحتاجه من اطباء مختصين يقومون بتغطية عيادات مسائية ويشرفون على المرضى والقيام بالإجراءات والعمليات والمناوبات بالإضافة الى دورهم في تعليم الطلبة والأطباء المقيمين مما سيجعل من مستشفى السلط الجديد بحق مستشفى تحويلي وتعليمي متقدم كما ستوفر عيادات الجامعة التخصصية في حرم مستشفى السلط في المرحلة الاولى ما يقارب من 20 تخصصا يشارك في تقديمها 40 اختصاصيا.

وبين الدكتور يونس ان النموذج الجديد من المستشفيات التعليمية المتقدمة سيسهم في حل مشكلة التخصصات الدقيقة في مستشفيات وزارة الصحة ومظلة التأمين الصحي الشامل وحل مشكلة التعليم والتدريب في مستشفيات وزارة الصحة عندما تتولى كليات الطب الاشراف على برامج الاقامة والزمالة بحيث سيكون المواطن الاردني هو المستفيد الاكبر من المشروع حيث سيتاح له الفرصة الحصول على خدمات الرعاية الصحية المتميزة.

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة