الإثنين 14-10-2019
الوكيل الاخباري



الأحزاب الوسطية تحذر من خطورة الاعتداء على الأقصى

5555



 
الوكيل الاخباري 

حذر تيار الأحزاب الوسطية من ارتفاع وتيرة الأخطار التي يتعرض لها المسجد الاقصى من المستوطنين والمسؤولين الإسرائيليين.

ودان التيار في بيان اليوم الأربعاء، "بشدة الاعتداءات العلنية المتكررة التي تهدد بصورة مباشرة السلم والاستقرار، وتلقي على كاهل المستقبل اعباء التزامات باهظة في ضوء الممارسات والتطورات العدائية المحضة التي دأب عليها الاحتلال لغايات شرعنة الكيان السياسي المحتل وتوسيع نطاق سلطته جغرافيا".

واكد التيار تأييده المطلق لمواقف جلالة الملك عبدالله الثاني المبدئية والثابتة تجاه القضية الفلسطينية، والحفاظ على المقدسات في القدس الشريف، واضطلاع جلالته بأدوار متميزة ذات معنى اكثر انعكاسية وشمولاً في التأثير على القرارات الدولية باتجاه دعم الفلسطينيين والحفاظ على هوية فلسطين ووضعها القانوني والتاريخي.

وطالب التيار المجتمع الدولي بدور فاعل يعّول عليه لإيقاف الاعتداءات والاقتحامات المتكررة للأقصى، والتصدي للتهديدات التي يتعرض لها الأمن الإقليمي جراء عدم انصياع الاحتلال لمبادئ القانون الدولي وصيغ الأمن الشاملة واحترام حقوق الإنسان.

وعبر عن تضامنه الكامل مع ابناء الشعب الفلسطيني المرابطين في القدس والاراضي الفلسطينية كافة متحدين الغطرسة الاقصائية المتطرفة والافكار القائمة على القهر والاستبعاد.

ودعا كافة المكونات السياسية الفلسطينية من باب المسؤولية الوطنية للتوحد والانخراط في اطار رئيس جامع يوظف للتأثير الايجابي في مسرح الاحداث على الصعد كافة، وصولاً إلى قيام الدولة الفلسطينية على التراب الوطني الفلسطيني وعاصمتها القدس الشريف.

ويضم التيار، أحزاب أحرار الأردن، الفرسان، النداء، تواد، الاتجاه الوطني، الوحدة الوطنية، العدالة والتنمية، العون، الحرية والمساواة،الوعد، الشباب، العدالة والإصلاح.