الأحد 22-09-2019
الوكيل الاخباري



مطالب بوأد الجرائم من المجتمع الأردني

" الثأر " سيد الموقف في جرائم الأردن

405207



الوكيل الإخباري - جلنار الراميني 

 

ما زالت الجرائم في الأردن ، تطفو على السطح ، حيث لا يكاد يخلو يوم إلا وكانت هنالك جريمة ، الأمر الذي أدى إلى مطالب من الشارع الأردني بإعادة النظر في عدة أمور شأنها وأد "الجريمة" ، والتخفيف من وطأتها .

 

وخلال رصد لـ"الوكيل الإخباري" ، بعدد من الجرائم المختلفة، تبيّن أن هنالك خلافات سابقة "مبيتة" بين طرفين، أو ما يُسمى "الثأر" للذات ، ما يعني وقوع ضحايا ، وارتكاب جرائم .

 

جريمة في إربد 

أقدم شخص على قتل ابن عمه مساء أمس الأحد ، نتيجة لخلافات سابقة بينهما ، بإطلاق عيار ناري ما ادّى إلى وفاته ، قبل وصوله إلى المستشفى .

 

وتعمل الأجهزة الأمنية على البحث عن القاتل ، والوقوف على ملابسات الحادثة .


جريمة في عمان

ضحية جديدة ، لخلافات سابقة ، راح ضحيتها شخص ، في حي الدبايبة بالعاصمة عمان ، من خلال مشاجرة ، طُعن فيها أدّت إلى وفاته.

 

ضرب مسن على وجهه في "البشير"

كما وظهر خلال مقطع فيديو تم تداوله لاعتداء شاب علىمسن في مستشفى البشير ، مؤخرا ، 


وأشار مصدر أمني- حينها - أن الشاب اقدم على ضرب المسن بواسطة اداة حادة بمنطقة الوجه  ، ثأرًا لقيام المعتدى عليه بضرب والد الشاب قبل سنوات.

 

أطلق النار على شخصين وانتحر في الطفيلة

واليوم الإثنين ، أقدم شخص على الانتحار بعد إطلاق عيارات نارية باتجاه شخصين، في الطفيلة إثر خلافات سابقه بينهم ، مما أدى إلى اصابتهما وهما قيد العلاج.

وبعد ذلك ، قام الجاني بإطلاق النار على نفسه، مما أدى إلى وفاته، ويتم التحقيق في الحادثة .


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة