الجمعة 14-12-2018
الوكيل الاخباري



الجسر العربي لحقوق الانسان يناشد بانهاء الاستيطان الاسرائيلي



الوكيل الاخباري -  الوكيل - يناشد مركز الجسر العربي لحقوق الأنسان المجتمع الدولي الى ضروره استمرار دعم منظمة التحرير الفلسطينية في مطالبتها لأسرائيل بالوقف الكامل للأستيطان, وأن المفاوضات يجب أن ترتكز على مرجعية عملية السلام والمتمثلة في قرارات الشرعية الدولية ذات الصلة, ومبادرة السلام العربية ومبدأ الأرض مقابل السلام, وبأطار زمني محدد, وأن النقاش حول الحدود لابد أن يستند على انهاء الاحتلال الذي بدأ عام 1967, والشروع في قضايا التسوية النهائية للصراع العربي الأسرائيلي وعلى رأسها الأستيطان والقدس واللاجئين والحدود والمياه, والانسحاب من كافه الأراضي العربيه المحتلة والتأكيد على أن قطاع غزة والضفة الغربية المحتلة بما فيها القدس الشرقية, هي وحدة جغرافية واحدة لا تتجزأ لقيام دولة فلسطين المسقتلة على كافة الأراضي التي احتلت عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية, ورفض كافة المحاولات الأسرائيلئة الراميه الى تفتيت وحدة الأراضي الفلسطينية وكافة الأجراءات أحادية الجانب التي تتخذها اسرائيل. من جانبه دعا رئيس المركز الناشط الحقوقي أمجد شموط مجلس الأمن الى تحمل مسؤولياته والتحرك لاتخاذ الخطوات والأليات اللازمة لحل الصراع العربي الأسرائيلي بكافة جوانبة وتحقيق السلام العادل والشامل في المنطقه على أساس حل الدولتين وفقا" لحدود 1967, وتنفيذ قراراته وتحمل مسؤولياته تجاه دولة فلسطين المحتلة لأنهاء احتلال اسرائيل للأراضي الفلسطينية والعربية المحتله, والأنسحاب الى الخط الرابع من يونيو/حزيران 1967,واعمال القانون الدولي وقرارات المجلس ذات الصلة. مؤكدا (شموط) على رفض المواقف الأسرائيلية المطالبة بالاعتراف بيهودية دولة اسرائيل, ورفض كافة الأجراءات الأسرائيلية احادية الجانب الهادفه الى تغيير الواقع الديمغرافي والجغرافي للأراضي الفلسطينية المحتلة بما فيها القدس الشرقية ورفض وقائع جديدة على الأرض, واستباق نتائج مفاوضات الوضع النهائي ومحاولات الالتفاف على اسس عمليه السلام ومرجعياتها وتفويض الحل المتمثل في اقامة دولتين والقضاء على فرص اقامة دولة فلسطين المستقلة والقابلة للحياة.