الأربعاء 21-11-2018
الوكيل الاخباري



الحكومة تثبت أسعار المحروقات

0b27442b8eda34d914261734d666abae


  بتوجيه من مجلس الوزراء ، أعلنت لجنة التسعير في وزارة الطاقة والثروة المعدنية الاستمرار بالعمل بتسعيرة شهر تشرين الأول  للمشتقات النفطية الأساسية وهي البنزين بأنواعه والديزل والكاز.

 واجتمعت لجنة تسعير المشتقات النفطية في وزارة الطاقة والثروة المعدنية اليوم الأربعاء، الحادي والثلاثون من شهر تشرين الأول لعام 2018 لتحديد أسعار بيع المشتقات النفطية محليا خلال شهر تشرين الثاني القادم.

 وتم استعراض الاسعار العالمية للنفط الخام والمشتقات النفطية خلال شهر تشرين الأول ومقارنتها بمثيلاتها لشهر آب الماضي ، وهي ذات الأسعار التي اعتمدت عليها تسعيرة المشتقات لشهر تشرين الأول الحالي.

   حيث أظهرت معدلات الأسعار العالمية خلال شهر تشرين الأول ارتفاعاً في سعر خام برنت ومعظم المشتقات النفطية، حيث بلغ  معدل سعر خام  برنت 4ر81 دولار /برميل في شهر تشرين الأول مقابل  4ر72 دولار/برميل في شهر آب الماضي مرتفعاً بنسبة 12.4 بالمئة، كما ارتفع سعر البنزين 90 من 3ر698 دولارا للطن إلى 5ر729 دولار وبنسبة 5ر4 بالمئة والديزل من 8ر654 دولار للطن إلى 6ر716 دولار وبنسبة 4ر9 بالمئة.

 إلا أنه واستناداً لتوجيهات مجلس الوزراء ، قررت اللجنة الاستمرار بالعمل بتسعيرة شهر تشرين الأول خلال شهر تشرين الثاني و ذلك  للمشتقات النفطية الأساسية وهي البنزين بأنواعه والديزل والكاز.

وبذلك يبقى سعر بيع البنزين أوكتان 90 خلال شهر تشرين الثاني القادم 825 فلسا/لتر والبنزين (95) 1060 فلسا/لتر، وسعر مادتي السولار والكاز 625 فلسا/لتر، في الوقت ذاته، قررت اللجنة تثبيت سعر اسطوانة الغاز البترولي المسال المنزلي عند سعر(7) دنانير للأسطوانة، في حين تم تعديل سعر بيع باقي المشتقات النفطية لتعكس الارتفاع العالمي في أسعار هذه المشتقات.

وتجدر الإشارة الى أن سعر بيع المشتقات النفطية يكون بمقدار معدل السعر العالمي لكل مادة من المشتقات النفطية حسب نشرة بلاتس العالمية والتي تعتبر المرجع للأسعار العالمية لفترة شهر تسبق تاريخ يوم الإعلان عن الاسعار، يضاف اليه كافة تكاليف ايصال المنتج الى المستهلك والتي تشمل كلف النقل والتخزين والمناولة والضرائب والرسوم والبدلات.