الإثنين 28-11-2022
الوكيل الاخباري

الخطيب: تطوير القبول الجامعي ليس سهلا والتوجيهي لن يكون المعيار الوحيد

image


الوكيل الاخباري - أكد الناطق باسم وزارة التعليم العالي والبحث العلمي مهند الخطيب، أن سياسة القبول الجامعي إن كانت "مكانك سر" غير أنها تحقق جزء كبير من العدالة المجتمعية.اضافة اعلان


وقال الخطيب، في حديثه عبر شاشة التلفزيون الأردني، إن ذلك لا يمنع تطوير سياسة القبول الجامعي، بحيث لا يكون المعيار الوحيد هو الثانوية العامة مع الأخذ بعين الاعتبار ما يتم تطبيقه في الجامعات الإقليمية والعالمية، بما يتصل برغبة وقدرة الطلبة في تحديد التخصص.

ولفت إلى أن أولى الخطوات في الملف، ستكون تطبيق السنة التحضيرية في التخصصات الطبية وخاصة في تخصصي الطب وطب الأسنان، قائلا: "اليوم نرى أعداد من الطلبة تدخل إلى تخصصي الطب وطب الأسنان لكنها تغادر في أول سنة والنسبة تتراوح ما بين (15-20)%".

وبين، أن مجلس التعليم العالي قام بتشكيل لجنة من عمداء الطب وطب الأسنان برئاسة رئيس جامعة اليرموك - الذي هو بالأساس طبيب- لوضع تصور للسنة التحضيرية لتخصصي الطب وطب الأسنان، الأمر الذي قد يتطور ليشمل الصيدلي ودكتور الصيدلي، فضلا عن تخصصات إنسانية أخرى.