السبت 23-03-2019
الوكيل الاخباري



«الصقور» يستعدون لمحاكمة رموز من «الحمائم» لمعارضتهم نهج قيادة «الإخوان»

 



الوكيل الاخباري - الوكيل- قالت مصادر اخوانية مطلعة الى أن حربا من نوع آخر تجري هذه الايام داخل اروقة البيت الاخواني بين تياري الصقور والحمائم تتمثل بتقديم كل تيار لوائح وشكاوى الى المحاكم التنظيمية بحق التيار الاخر وذلك في اطار الصراع المحتدم بين التيارين على نهج قيادة الحركة الاسلاميةوتعاطيها مع الملفات المختلفة والذي ظهر مؤخرا الى العلن بشكل غيرمسبوق .وفي هذا السياق اكد مصدر أخواني فضل عدم الكشف عن اسمه ل « الراي « بان قيادة جماعة الاخوان المسلمين قامت خلال الايام الماضية باستدعاء . القيادي الاخواني في تيار الحمائم الدكتور ارحيل غرايبه بشكل مستعجل من ليبيا ، لتوجيه اسئلة له عن مقالات نشرها مؤخرا وفحوى تلك المقالات التي اعتبرها التيار الصقوري في الحركة الاسلامية هجوما موجها عليهم بشكل خاص اضافة الى غضبهم مما اعتبروه انتقادا منه لرئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل وتدخله في شان الاخوان الداخلي ونقده الشديد لمااعتبره محاولة من مشعل دفع قيادة الجماعة للمشاركة في الانتخابات النيابية المقبلة .واشار المصدر الى ان قيادات نافذه في التيار الصقوري تدفع بمحاكمة الدكتور الغرايبة الا ان ذلك وجه برفض من العديد من القيادات المعتدله وكذلك في قواعد الحركة التي رأت في ذلك اقصاء لابداء الراي والاختلاف في وجهات النظر حيال نهج قيادة الحركة وسلوكها بحق احدى قياداتها البارزة .وتشير المعلومات التي توافرت ل» الراي « بان قيادة جماعة الاخوان المسلمين التي يسيطر عليها تيار الصقور بدأت اجراءات فعلية للبدء بمحاكمة عدد من رموز تيارالحمائم كرد على الحملات الاعلامية التي يقودها المعتدلين ضد قيادة الجماعة ونهجها في الوقت الذي قام به تيار الحمائم الذي يقود شعبة ماركا الاخوانية بمحاكمة اربعة من اعضاء الاخوان في الشعبة واصدار قرارات بفصل بعضهم وتجميد البعض الاخر بتهم تتعلق بتورطهم فيما اطلق عليه داخل الاورقة الاخوانية بفضيحة « المال السياسي « خلال انتخابات مجلس شوري الجماعة الاخيرة .وعلم ان الاعضاء الاربعة الذين صدرت احكام بحقهم اجتمعوا بعدها باحد اعضاء المكتب التنفيذي للجماعة المحسوب على تيار الصقور لاجل تدخله واستخدام نفوذه لالغاء هذه العقوبات الذي وعدهم بالتدخل في المسالة وتجميد قرارات العقوبات الامر الذي اثار حفيظة تيار الحمائم الذين شددوا علىضرورة انفاذ القرارت التي صدرت رافضين تدخل عضو المكتب النتنفيذي في هذه القرارات خاصة وانه على وشك تقديمه الى المحاكمه على ذات القضية .وينتقد تيار الحمائم بشده ما يعتبرونه محاولة من الصقور لتشديد قبضتها على الحركة الاسلامية بكافة اطرها بما في ذلك محاولة السيطرة على المحاكم التنظيمية وتوجيه قراراتها .الراي