الجمعة 25-09-2020
الوكيل الاخباري



القافلة التربوية الاجتماعية والطبية تواصل فعالياتها في مدارس التربية

22


الوكيل الاخباري - واصلت القافلة التربوية الاجتماعية والطبية التي تنظمها المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة "إيسيسكو" ومؤسسة الوليد الإنسانية بالتعاون مع اللجنة الوطنية الأردنية للتربية والثقافة والعلوم في وزارتي التربية والتعليم والصحة والجامعة الأردنية ، فعالياتها لليوم الثاني في منطقة الجوفة بلواء الشونة الجنوبية.
اضافة اعلان

واشتملت الفعاليات اليوم الثلاثاء، على زيارة مدرستي الجوفة الأساسية المختلطة والجوفة الثانوية للبنين، حيث تم تقديم مساعدات عينية شملت أجهزة التكييف والسماعات الخاصة بالإذاعة المدرسية، ومواد أساسية للتعليم المدرسي، وتوزيع الملابس الشتوية على جميع طلاب مدارس المنطقة الثلاث.

كما عقدت سلسلة من المحاضرات التوعوية حول الوعي الصحي والنظافة الأساسية، والتنمر وطرق الدراسة السليمة، قام بتقديمها عدد من المرشدين التربويين من مدارس مديرية التربية والتعليم للواء الشونة الجنوبية.

وقالت أمين سر اللجنة الوطنية الأردنية للتربية والثقافة والعلوم ابتسام أيوب: إن القافلة استمرار للتعاون الوثيق بين حكومة المملكة الأردنية والمنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة في سبيل النهوض بمجتمعاتنا الإسلامية والعربية.

وأكد رئيس قسم التربية في اللجنة الوطنية الأردنية سلطان الخليف أهمية العناية بفئة الطلبة في المدارس الأردنية في المناطق ذات الأولوية بتقديم الدعم والذي يسهم في توفير بيئة تعليمية مناسبة للطلبة.

وتُعد هذه القافلة الأولى في الأردن والثامنة لمنظمة "إيسيسكو" ومؤسسة الوليد الإنسانية ضمن البرنامج الذي أُطلق عام 2015، بهدف تحسين ظروف العيش في المناطق المستهدفة، في ظل مساهمة الجهات المتعاونة،  وما تبذله الدول الأعضاء بالإيسيسكو في تنفيذ التزاماتها ومساهماتها تجاه المنظمة الإسلامية والعالم الإسلامي.