الثلاثاء 11-12-2018
الوكيل الاخباري



النسور وبحاح يبحثان العلاقات الثنائية وتطورات الأوضاع الإقليمية



الوكيل الاخباري -  الوكيل - اجرى رئيس الوزراء الدكتور عبدالله النسور مباحثات اليوم الخميس مع نائب رئيس الجمهورية، رئيس الحكومة اليمنية المؤقتة خالد بحاح الذي يزور المملكة حاليا على راس وفد رسمي، تناولت العلاقات الثنائية وتطورات الاوضاع الاقليمية خاصة على الساحة اليمنية.ورحب النسور بزيارة نائب رئيس الجمهورية / رئيس الحكومة اليمنية المؤقتة والوفد المرافق مؤكدا محبة الاردن وتقديره وتعاطفه مع الشعب اليمني الشقيق بكل فئاته ومكوناته مثلما اكد على توجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني بالتعاون مع الحكومة اليمينة والشرعية التي تمثلها.واكد ان جلالة الملك عبدالله الثاني هو من اكبر الداعمين لجمهورية اليمن ووحدتها وسلامتها واستقرارها لافتا الى الجهود التاريخية التي بذلها جلالة المغفور له الملك الحسين بن طلال لخدمة وحدة اليمن واستقراره، وقال " هذه سيرة متصلة من حب اليمن وخدمة اهدافه في تحقيق الاستقرار والوحدة والسلام ".ولفت الى ان اليمن يعاني من موجة هائلة من الحرب دمرت الكثير من المكاسب واوجدت مشاعر لم يعهدها الشعب اليمني ولا شهدتها الامة العربية من قبل " فهي طارئة دخيلة وخبيثة ومدانة فرقتنا واوصلتنا الى هذا الحد ".وابدى النسور استعداد الاردن والتزامه بتزويد الجانب اليمني الشقيق باحتياجاته من الاغاثة الصحية والمنتجات الدوائية والكوادر البشرية كلما توفر الامن.ولفت الى ان الاردن جزء من التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن (عاصفة الحزم ) الهادفة الى اعادة الامن والاستقرار وانهاء حالة الفوضى في ذلك البلد الشقيق.وفي رده على الملاحظات التي ابداها اعضاء الوفد اليمني بشأن الطلبة الجامعيين واستمرارية التبادل الثقافي بين البلدين، اكد ان المئات من الطلبة الاردنيين الدارسين في اليمن الذين عادوا نتيجة الحرب هناك اصبحوا يشكلون عامل ضغط على الكليات في الاردن مؤكدا ان الحكومة معنية بمساعدة هؤلاء الطلبة.من جهته اكد بحاح اليمني تقديره للدعم الكبير الذي قدمه الاردن لليمن ولدعم الامن والاستقرار فيه كما نقل تحيات الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي الى جلالة الملك عبدالله الثاني.وقال نستذكر الجهد الكبير الذي بذله المغفور له الملك الحسين لتوقيع وثيقة العهد والاتفاق عام 1994 لقيام الوحدة اليمنية مضيفا ان بذور الفتنة السيئة التي زرعت في تلك الفترة في ظل نظام حكم لم يبنى على الاسس والقواعد الصحيحة، مؤكدا ان ما يحدث في اليمن اليوم هو نتائج لتلك الاخطاء.واكد ان ما يجري في اليمن هو وجود ميليشيات بحاجة ان تعود الى جادة الصواب "ونحن نتمنى ان يكونوا جزءا من تكوين دولة يمن المستقبل".وقال لدينا قرار مجلس الامن الدولي رقم 2216 والمبادرة الخليجية ومسودة الدستور والحوار والتي تشكل جميعها مرجعيات لإيجاد حلول للازمة اليمنية لافتا الى ان الحكومة اليمنية وافقت خلال هذا الاسبوع على هدنة انسانية .واعرب عن الامل بان يسهم المبعوث الاممي الى اليمن اسماعيل ولد الشيخ في ايجاد حلول للازمة في اليمن لافتا الى محاولة المبعوث الجديد لجمع الاطراف المعنية في جنيف.واكد ان الاردن من الدول القليلة التي لم تمنع دخول اليمنيين اراضيها حتى في ظل الظروف الصعبة التي يمر بها.وقال بحاح ان الاولوية خلال الفترة الحالية والمقبلة هو ان تنعكس المعادلة في اليمن من قانون القوة الى قوة القانون واعادة الدولة الى مسارها الصحيح واستعادة المسار السياسي.واعلن ان اليمن ستقوم بترشيح سفير يمني الى الاردن في وقت قريب مؤكدا الرغبة في تنشيط العمل الدبلوماسي بين البلدين .وعرض الوزراء واعضاء الوفدين الرسميين التوجهات المستقبلية لافق التعاون المستقبلي بين الجانبين.واكد اعضاء الوفد اليمني تقديرهم لدور الاردن في دعم ومناصرة اليمن معربين عن الامل ان يحمل الاردن الملف السياسي اليمني لدعم الشرعية في اليمن من خلال المنابر الدولية كافة.وابدوا الرغبة بالاستفادة من الخبرات الاردنية في مجالات الاغاثة والمساعدات الانسانية والطبية العاجلة وزيادة اعداد الطلبة ضمن التبادل الثقافي مثمنين بان الاردن كان على الدوام الملاذ لليمنيين في كل الظروف الصعبة التي مر بها .وحضر المباحثات عن الجانب الاردني نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية وشؤون المغتربين ناصر جودة ووزير الداخلية سلامة حماد ووزير الدولة لشؤون الإعلام الدكتور محمد المومني ووزير العدل الدكتور بسام التلهوني ووزير الصحة الدكتور علي الحياصات والسفير الأردني في اليمن سليمان الغويري ونائب رئيس هيئة الاركان المشتركة.وحضرها عن الجانب اليمني وزيرة الإعلام ناديا السقاف ووزير حقوق الإنسان عز الدين الأصبحي، ووزير الداخلية عبده محسن الحذيفي، ورئيس هيئة الأركان العامة محمد علي المقدشي، ونائب وزير الصحة الدكتور ناصر باعوم، والسفير في وزارة الخارجية الدكتور شايع محسن، والقائم بأعمال السفارة اليمنية في عمان عبدالله العزعزي.وجرى لنائب رئيس الجمهورية، رئيس الوزراء اليمني استقبال رسمي لدى صوله دار رئاسة الوزراء حيث كان في استقباله رئيس الوزراء الدكتور عبدالله النسور وعدد من الوزراء والمسؤولين، وعزفت الموسيقى السلامين الملكي الاردني والجمهوري اليمني واستعرض الضيف حرس الشرف الذي اصطف لتحيته.--(بترا)