الأربعاء 20-02-2019
الوكيل الاخباري



انطلاق أولى فعاليات "أنا رياضي، أنا نظيف" في المدينة الرياضية

 



الوكيل الاخباري -  الوكيل - نفذت مجموعة شبابية من المتطوعين يوم السبت الموافق 26 نيسان، أولى فعاليات حملة نظافة تطوعية استهدفت تنظيف المدينة الرياضية والغابة التابعة لها وإعلانها منطقة خالية من التدخين، في مشهد جسّد العلاقة الوطيدة بين الرياضة والنظافة، وضمن مبادرة تهدف الى توفير بيئة مثالية خالية من النفايات في المدينة الرياضية لا سيما غابتها التي تستقبل يوميا مئات الرياضين ممن ينشدون رياضة المشي والركض. وشارك في الحملة يوم أمس عشرات المتطوعين قاموا بتنظيف الغابة من الأوساخ وبقايا الأشجار التي خلفتها العاصفة الثلجية أواخر العام الماضي وذلك بالتعاون مع عمال الوطن التابعيين لأمانة عمان ومديرية زراعة العاصمة ومجموعة من المتطوعين من الرياضيين والشباب من مختلف الجهات. وانطلقت هذه الحملة ضمن مبادرة شبابية - هي الأولى من نوعها – تحت عنوان "أنا رياضي، أنا نظيف" بالتعاون مع أمانة عمان ومديرية زراعة العاصمة وإدارة مدينة الحسين للشباب. وتهدف مبادرة "أنا رياضي، أنا نظيف" إلى توعية المواطنين بشكل عام ورواد مدينة الحسين للشباب بشكل خاص على ضرورة الحفاظ على النظافة والتأكيدعلى العلاقة الوطيدة التي تربط الرياضة بالنظافة والتحلي بمكارم الأخلاق. و تسعى المبادرة، من جهة أخرى، إلى إعلان "المدينة الرياضية" منطقة عامة "خالية من التدخين" بالتعاون مع وزارة الصحة، إذ شوهد مؤخراً العديد من السلوكيات المنافية للمبادئ الأساسية للرياضة كالتدخين وانتشار الأراجيل وغيرها من السلوكيات غير المقبولة اجتماعياً. كما وستعمل الأمانة على تزويد الغابة الرياضية بلافتات لتوعية رواد المدينة على ضرورة الالتزام بالنظافة وعدم التدخين أو اشعال الحرائق أو غيرها من التصرفات غير اللائقة والتي تسيء إلى سمعة المكان وحرمته كمنطقة رياضية. ومن الجدير بالذكر أن الفعالية تم تنفيذها بالتعاون مع "مشروع التحفيز في مجالات الطاقة والمياه والبيئة الممول من الوكالة الامريكية للتنمية الدولية"، والذي قدم بدوره المياه والكمامات والقفازات للمتطوعين لتسهيل عملية التنظيف، إضافة إلى تكريم عمال الوطن من خلال تقديم هدايا رمزية لهم تأكيداً على دورهم الهام في الحفاظ على نظافة البلد.