الأربعاء 19-12-2018
الوكيل الاخباري



"بريتيش بتروليوم" تنسحب من المملكة



الوكيل الاخباري - الوكيل - أبلغت إدارة شركة "بريتيش بتروليوم" موظفيها أول من أمس بقرارها إيقاف عمليات استكشاف وتقييم احتياطيات الغاز الطبيعي في منطقة امتيازها في حقل الريشة، والانسحاب من المملكة.وبحسب مصدر قريب من الشركة، قالت الشركة إن إيقاف العمليات سيكون فوريا وانها لن تستمر في أعمالها في الحفر والاستكشاف بالمنطقة التي كان يفترض ان تستمر في العمل فيها ضمن مرحلة الاستكشاف حتى نهاية العام الحالي.وبين المصدر ذاته ان الشركة كان تخطط للانتظار حتى منتصف الشهر المقبل لدراسة نتائج حفر البئر 47 التي تعمل فيها حاليا، غير انها بعد ان وصلت إلى عمق 4500 متر من الحفر قررت عدم القيام بعمليات التكسير اللازمة لتجميع الغاز في البئر أو ما يعرف علميا بـ Fracking" والتوقف عن العمل.ولم تتضح بعد كامل تفاصيل سبب اتخاذ الشركة لقرارها الأخير، فيما حاولت "الغد" الحصول على تعليق من وزارة الطاقة والثروة المعدنية غير ان أيا من مسؤوليها لم يرد على الاتصالات المتكررة.مصادر شركة البترول الوطنية، الشريك الحكومي الاستراتيجي لبريتيش بتروليوم، امتنعت عن التعليق واكتفت بالقول ان العمل ما يزال جاريا في المنطقة، وان أية تفاصيل أخرى فإن وزارة الطاقة والثروة المعدنية مسؤولة عنها.يشار إلى انه كان من المخطط، وفقا لاستراتيجية "بريتيش بتروليوم"، ان تقرر الاستثمار التجاري في المملكة أو الانسحاب منها مع نهاية العام الحالي؛ حيث كانت تعمل الشركة في حفر البئر الثالثة في حقل الريشة التي حازت على امتياز العمل فيها العام 2009، وبدأت منذ شباط (فبراير) من العام الماضي بحفر البئر الثانية بعد ان أنهت العام الماضي حفر أولى آبارها في المنطقة دون نتائج ايجابية.وكانت الحكومة اعطت الشركة سنة اضافية لاستكمال أعمال استكشاف وتقييم احتياطيات الغاز الطبيعي في المنطقة ليرتفع اجمالي مدة عمل الشركة البريطانية، ضمن المرحلة الأولى لاتفاقيتها مع الحكومة، إلى خمس سنوات بعد ان أعطتها العام الماضي سنة رابعة إضافية بعد الوقت الأصلي للمرحلة الأولى في العام 2012 والتي امتدت ثلاث سنوات.وتضمنت اتفاقية الشركة مع الحكومة مرحلتين تشمل الأولى منها الاستكشاف والتقييم ومدتها 3-4 سنوات قابلة للتمديد سنة خامسة بموافقة شركة البترول الوطنية والحكومة.وكان ديوان المحاسبة أوصى في تقرير صادر عنه في العام 2012 بدراسة تعديل اتفاقية شركة البترول الوطنية مع بريتيش بتروليوم "BP" بهدف تحسين شروط الاتفاقية لصالح البترول الوطنية، كما أوصى بتحسين شروط الاتفاقيات مع شركات أجنبية في اتفاقيات مشابهة قد تعقد مستقبلا. وتنتج الشركة حاليا 15 مليون قدم مكعب يوميا تساهم في حوالي انتاج 2 % من الطلب على الطاقة الكهربائية في المملكة.يشار إلى ان دراسة الجدوى الاقتصادية للمشروع تتوقع أن تنفق "بريتيش بتروليوم" ما بين 8-10 مليارات دولار وتنتقل إليها المسؤولية الكاملة عن العمليات والاستثمار في الامتياز وتكون لشركة البترول الوطنية فقط حصة من العوائد.الغد