الأربعاء 19-01-2022
الوكيل الاخباري

تجارة عمان: لقاء الملك مع القطاع التجاري حافز لمواصلة العمل

423422_13_1641824340


الوكيل الإخباري - عبرت غرفة تجارة عمان عن اعتزازها باللقاء الذي جمع جلالة الملك عبدالله الثاني، يوم أمس الأحد، بالقطاع التجاري، مؤكدة أن هذا يعتبر تقديرا وانصافا للتجار بعموم المملكة.

اضافة اعلان


وقال رئيس الغرفة، خليل الحاج توفيق، في بيان اليوم الاثنين، إن لقاء جلالته مع القطاع التجاري جاء بتوقيت مناسب ومهم وبث روح إيجابية في نفوس الجميع، ومنحهم دفعة قوية بأن الأردن قادر على تجاوز الصعوبات في ظل الدعم الملكي السامي الكبير.


وأضاف أن اللقاء سيعطي دفعة قوية للقطاع التجاري الذي عانى كثيرا خلال جائحة فيروس كورونا، بالإضافة إلى تحفيزه لمواصلة أعماله والتوسع بالاستثمارات، وإنجاز الملفات التي تحظى باهتمام ملكي كبير وبخاصة التشغيل والأمن الغذائي لتكون المملكة مركزا للغذاء بالمنطقة.


ولفت الحاج توفيق إلى أن جلالة الملك أوعز خلال اللقاء بضرورة وجود لجان تتابع مع الحكومة مخرجات اللقاء، لتجاوز ومعالجة العقبات التي تواجه القطاعات الاقتصادية، مؤكدا أن القطاع سيعمل بجهد وتكاتف لتلبية تطلعات جلالته فيما يخص الاقتصاد الوطني.


ولفت إلى أن القطاع يواجه اليوم صعوبات كثيرة جراء تبعات جائحة كورونا، إلى جانب ارتفاع كلف التشغيل وأجور الشحن البحري العالمية وأسعار المواد في بلاد المنشأ.


وأشار إلى أن الصعوبات تتطلب مزيدا من التعاون والشراكة الحقيقية بين القطاعين العام والخاص التي ركز عليها جلالته، لتجاوزها بما ينعكس على أسعار السلع الغذائية والأساسية التي يتم استيرادها للسوق المحلية، مشددا على ضرورة تبسيط الإجراءات وتوفير السيولة المالية للمستوردين والتجار بما يمكنهم من إدامة تدفق البضائع إلى المملكة بكل سهولة ويسر.


وبين أن القطاع التجاري أسهم بشكل ملحوظ بإدامة توفير مخزون استراتيجي من السلع بالسوق المحلية خلال الجائحة، وتحمل مخاطر كبيرة بعمليات الاستيراد، وذلك انطلاقا من دوره ومسؤولياته الوطنية التي يتحملها باستمرار.


وأوضح أن القطاع التجاري الذي يشغل نصف مليون من الأيدي العاملة، هو شريك أساسي في التنمية الاقتصادية، وتوفير فرص العمل واستقطاب الاستثمارات وتوفير السلع بالسوق المحلية من أماكن مختلفة وبدائل كثيرة للسلعة الواحدة لتوسيع خيارات المواطنين الشرائية.