الإثنين 19-11-2018
الوكيل الاخباري



حوسبة إجراءات الفحص العملي للسواقين




الوكيل الاخباري - الوكيل - تسعى ادارة ترخيص السواقين والمركبات لإدخال خدمة التحكم ومراقبة الفحص العملي للسواقين ضمن مشروع تعمل عليه حاليا يشمل حوسبة جميع اجراءات الفحص العملي.الانجاز الجديد للدائرة يعتبره مديرها العميد احمد الطعاني متقدما جدا لخدمة المراجعين ضمن اجراءات شفافة تحقق الرضا العام لهم.وقال الطعاني خلال لقاء مع وكالة الانباء الاردنية (بترا)، ان ادارة الترخيص تعمل حاليا على ادخال 70 جهازا لوحيا للمرة الاولى الى الفحص العملي للسواقين بهدف زيادة الشفافية على اجراءات الفحص، اضافة الى إحكام السيطرة وتوفير امكانية مراقبة خط مسير الفحص والتوقف والتوقيت باستخدام الاجهزة الحديثة وعبر نظام (جي بي اس)، وذلك بالتعاون مع شركة الاردنية لخدمات الهواتف المتنقلة (زين) وبتنفيذ من شركة (ان كوب).خدمات انسانية متقدمة: ولن يستغرب المراجع لدائرة الترخيص عندما يجد احد رجال الامن يدفع عربة مخصصة للمقعدين، او مسنا يركب عربة خصصت لنقل المراجعين، ولكنه حتما سيفاجأ بأن الدائرة خصصت كادرا لاستكمال اجراءات المعاملات لكل من هو عاجز وغير قادر على التنقل بين مباني الدائرة وذلك تحت مسمى العلاقات العامة، التي ترجمت على ارض الواقع ماذا يعني الفوز بثلاث فئات من جائزة الملك عبدالله الثاني لتميز الاداء الحكومي .دائرة ترخيص السواقين لم تحصل على الجوائز لمجرد الصدفة او لقيامها بواجباتها الموكلة اليها كما يقول مديرها العميد المهندس احمد الطعاني، بل وصلت الى النجاح الذي وصلت اليه لاستمرارية التطوير والنجاح التراكمي واستكمال الخطط وانسانية العاملين فيها، والاهم من ذلك نجاحها بالتوفيق بين خدماتها الكثيفة يوميا وقدرتها على مواكبة التطورات الالكترونية واحدث صرعات التكنولوجيا.ويؤكد الطعاني ان المراجع سيجد في كل مرة يراجع فيها الدائرة خدمة مستحدثة تهدف الى توفير الوقت والجهد مع الاخذ بعين الاعتبار الحس الانساني في سبيل توفير الخدمة لجميع فئات المراجعين بشكل متساو وبأسرع وقت.وخدمة التكنولوجيا الحديثة لم تكن الاولى في ادارة الترخيص، فقد سبق وان ادخلت استخدام الحواسيب اللوحية في تنفيذ الفحص الفني للمركبات مستعيضة بذلك عن جميع الاجراءات الورقية والتي كانت تسبب ازعاجا وهدرا للوقت للمراجع والفاحص بنفس الوقت، فقد تمكنت الادارة، بحسب الطعاني من تقليل الوقت الى النصف، ولكن تعد فترة ربع ساعة هي المعيار الشائع للانتهاء من اي اجراء داخل الترخيص، بل ان اكثر اجراء تعقيدا وبحال توافر جميع الوثائق في المعاملة فلن تتجاوز الفترة حاجز 9 دقائق وخصوصا في حالات الفحص الفني.ورغم الزخم اليومي للعمل في دوائر الترخيص المختلفة والذي وصل مع نهاية تشرين اول الماضي الى نحو 9040 معاملة، الا ان ادارة الترخيص ما زال لديها القدرة على التطوير والتخفيف من الاجراءات والوقت.انجازات وضغوط عمل: وبحسب احصاءات ادارة الترخيص فقد بلغ عدد المركبات المسجلة والتي تجدد ترخيصها عن طريق مراكز الترخيص مع نهاية تشرين الاول الماضي 260ر1 مليون مركبة مقابل اكثر من 2 مليون رخصة مختلفة تم اصدارها من جميع دوائر الترخيص.وعن الانجاز اليومي، يشير الطعاني الى ان معدل العبء اليومي يتوزع على 226 معاملة تسجيل لمركبات لأول مرة، و3250 في اقسام تجديد الرخص، 872 معاملة فحص نظري، و938 فحصا عمليا، اضافة الى الفحص الفني للمركبات وبعدد وصل الى 4141 مركبة.ويدخل في الانجاز خلال الشهور العشرة الماضية فحص نحو مليون و18 الف مركبة، وشطب ترخيص نحو 169ر29 الف مركبة، ومخاطبة الجهات المعنية للحصول على موافقات امنية لنحو 3180 معاملة، اضافة الى قيام الدائرة بإرسال نحو 6299 رسالة قصيرة للتذكير بالحصول على الموافقات الامنية، وارسال نحو 594 الف رسالة لإعلام مالكي السيارات بمواعيد انتهاء تراخيص مركباتهم.وتقدم الدائرة خدمات اضافية تهدف الى التسهيل على المواطن والمؤسسات معا، منها تجديد الرخص بواسطة البريد، التواصل مع المواطنين عبر الرسائل الخلوية تذكر بموعد انتهاء رخصة المركبة والقيادة، الى جانب تقديم خدمات الفحص الفني لمركبات المؤسسات في مواقعها.وتسعى ادارة الترخيص بعد ان نجحت بإدخال وتفعيل بصمة العين، وتعديل عدة تعليمات تماشيا مع التخفيف على المواطن بما فيها تعليمات اعتماد الصورة الشخصية، تسعى الى استكمال الربط الالكتروني مع شركاء الخدمة واستكمال سياسة الشباك الواحد وذلك ضمن سعيها لتسهيل الإجراءات على المواطنين.وتوفر الدائرة خدمة كاتب العدل واعتماد بطاقات الائتمان، بالإضافة الى قرب الانتهاء من حوسبة غالبية اجراءات الترخيص وجزء كبير من مشروع ارشفة الملفات الخاصة بالمركبات والسواقين.ويبين الطعاني ان الدائرة ادخلت اجهزة حديثة لفحص نسبة التعتيم لزجاج السيارات لاستبعاد الرأي الشخصي بالتقييم، وكذلك اجهزة لفحص الضجيج، واخرى لكشف تزوير ارقام الشاصي للمركبات.وتتيح الدائرة للراغبين سهولة التظلم لا سيما في الاجراءات التي يدخل فيها التقييم الشخصي للعامل كتحديد حاجة السيارة لإجراء اصلاحات او دهان للسيارة في الفحص الفني، او عند اجراء الفحص العملي وفقا للإجراءات الحالية، مشيرا الى انه يحق لكل متشكك التظلم والنظر بتظلمه بنفس الوقت، خاصة مع وجود لجان اضافية لتدقيق القرارات التي يخرج فيها الفاحص والتأكيد على ان تقييمه منطقيا.كما تمكنت ادارة الترخيص من حل مشكلة التأخير بختم المخالفات في المركز الرئيسي بتعاون كامل مع امانة عمان الكبرى وقيامها بتأمين موظفين اضافيين، وتغيير آلية العمل بحيث اصبح المراجع يقوم باستصدار المخالفات وختمها او دفعها مباشرة وبنفس الدور .وفي الجانب الامني يقول العميد الطعاني، ان مراكز الترخيص المختلفة تمكنت وخلال مجريات التدقيق على قيود السيارات والسواقين من كشف 2648 مركبة مسروقة، اضافة الى القبض على 268 شخصا مطلوبا على قضايا مختلفة، وضبط 42 مركبة مطلوبة لجهات قضائية الى جانب ضبط 70 مركبة مشبوهة تم التلاعب بأرقامها.طموحات مستقبلية: وتسعى دائرة الترخيص وفقا لما يؤكده مديرها العميد الطعاني الى استكمال الربط مع شركاء رئيسيين كدائرة الاحوال المدنية واتحاد شركات التأمين وامانة عمان الكبرى، وكذلك استكمالا لتقديم الترخيص الكترونيا من خلال مشروع الحكومة الالكترونية، مشيرا الى ان الدائرة ستتيح بعض الخدمات في القريب العاجل كخدمة تجديد موعد الفحص العملي، وخدمة تجديد رقم المركبة وخدمة الاستفسار عن رسوم نقل الملكية.وتعمل الدائرة على استحداث اقسام ترخيص غرب عمان والعقبة والبترا، وفي لواء بني كنانة والرصيفة.ويشير الطعاني في نهاية اللقاء الى ان اعمال ترخيص السواقين والمركبات وتطوير اعمالها وتعديل تعليماتها تشترك فيها مؤسسات وجهات عدة، داعيا جميع الجهات الى سرعة التجاوب والتعاون مع احتياجات دائرته. (بترا)