الخميس 06-05-2021

صيادو العقبة متفائلون بصيد وفير في أول يوم بعد الحظر

1-1


الوكيل الإخباري- أعرب صيادو العقبة عن تفاؤلهم بصيد وفير في أول يوم لهم بعد تخفيف الحظر عن المحافظة، والذي بدأ اليوم الأحد، وذلك نظرا للهدوء الكبير الذي شهدته مياه البحر، بسبب توقف الانشطة البحرية كافة في الفترة السابقة، ما يجذب أعدادا كبيرة من الأسماك.

اضافة اعلان

وانطلق 80 قارب صيد فجر اليوم الى البحر، بعد فترة حظر زادت عن الشهر، وكانت سلطة العقبة الخاصة سمحت لنحو 160 صيادا للعودة الى عملهم بشرط الحصول على التصاريح الخاصة بحيث تتوافق مع قانون الدفاع ساري المفعول.


وقال رئيس جمعية الصيادين صالح المغربي، إنه على الرغم من محدودية المساحة المسموح بها لصيد الأسماك بالعقبة، وندرة تواجد الأسماك فيها أحيانا، إلا أن انخفاض حركة وعدد السفن في البحر، وغياب زوار الشواطئ بسبب قانون الحظر الذي فرضته أزمة كورونا، سيشكل فرصة غير مسبوقة للصيادين.


وأوضح أن الاسماك تطمئن وتعيش حياة هادئة خلال هذه العطلة، وتشكل صيدا وفيرا للصيادين الذين سيباشرون أعمالهم اليوم وغدا الاثنين على أبعد تقدير.


وتوقع المغربي وفرة الأسماك بهذا الموسم في هذه المساحة، وبأشكال وأحجام مختلفة، وأنواع فريدة من الاسماك، موضحا ان أغلب الأسماك التي ستعلق في صنارات الصيادين هذا الموسم هي أسماك غذائية يكثر عليها الطلب في هذه الأوقات من السنة مثل أسماك التونا والعميا والسردين، بالاضافة إلى أسماك السيف والهامور والمرجان.

 

المصدر: بترا