الأربعاء 24-04-2019
الوكيل الاخباري



قسم جديد للأجنحة الخاصة للمرضى بمُستشفى الجامعة الأردنية



الوكيل الاخباري - الوكيل-  افتتح في مُستشفى الجامعة الأردنية، اليوم الخميس، قسماً جديداً للأجنحة الخاصة للمرضى، يتميّز بتجهيزات طبية وفندقية متقدمة.وقال مدير عام المُستشفى الدكتور أحمد التميمي، في كلمة خلال حفل الافتتاح الذي رعاه وزير الصحة الدكتور علي الحياصات، إن هذا القسم يأتي في ضوء الطلب المُتزايد على العلاج بالمُستشفى على المستويين المحلي والعربي، وإسهاماً من المُستشفى في دعم المنظومة الصحيّة الأردنية بمجال السياحة العلاجية.وأضاف إن هذا القسم، الذي يتألف من 20 جناحاً خاصاً و3 أجنحة ملوكيّة، يعمل إضافة إلى تقديم الرعاية الصحيّة المُثلى وذات السوّية الواحدة في كل أقسام المستشفى، على توفير رعاية خدمية فندقية متميزة للمرضى وفق أحدث المتطلبات والتجهيزات ووسائل الراحة للمرضى من داخل وخارج الأردن.وبين أن المستشفى وفّر بنيّة تحتية متميزة لهذا القسم، إضافة إلى العديد من التجهيزات الفندقية في مجال الأثاث والتغذية ووسائل الراحة وفق نظام فندقي نوعي وذو خصوصية للمريض.وأوضح التميمي أن هذه الخدمة ليست بالجديدة في المستشفى، لكنها كانت على نطاق أضيق من خلال 5 أجنحة، وبالتالي فإن هذا القسم المتكامل يقدم هذه الخدمة بشكل شمولي ووفق أسس مدروسة من حيث تزايد الطلب ومواكبة ديناميكة تطوير الرعاية الطبيّة.وأشار إلى أن مُستشفى الجامعة الأردنية يعمل حالياً على تطوير وحدة جديدة في مجال العناية المركّزة تحوي 34 سريراً، وغرف للعزل الصحي تضم 10 أسرّة خدمة للمرضى، مبنياً أنه سيتم الانتهاء من إنجازها خلال الأشهر القليلة المقبلة. وقال إن عدد أسرّة المستشفى ارتفع لنحو 600 سريراً عاملاً، حيث شهدت نسبة الإشغال ارتفاعاً ملحوظاً وصل إلى 79%.وذكر التميمي أنه تم مؤخراً الانتهاء أيضا من إنجاز بوابة مدخل المُستشفى، والتي تستوحي شكلها ومضمونها وهويتها من قباب الجامعة الأردنية الأم، ولإضفاء طابع جمالي وتنظيمي لمدخل المستشفى وحركة السير فيه.بدوره، قال الحياصات إن مستشفى الجامعة الأردنية ومنذ افتتاحه وهو ينهض بدور حيوي في تقديم خدمات طبية متقدمة، إذ شهد على مدى الأعوام الماضية نقلات كمية ونوعية بارزة في مسيرة تطوره، أهلته ليكون مركزاً طبياً نموذجيا، على المستويين المحلي والعربي.ولفت إلى اهتمام وزارة الصحة بتعزيز التكامل والتنسيق والتعاون بين جميع القطاعات الصحية، بهدف تحقيق الأهداف الاستراتيجية الصحية.وحضر حفل الافتتاح كل من رئيس مجلس أمناء الجامعة الأردنية الدكتور عدنان بدران ورئيس الجامعة الأردنية اخليف الطراونة ونائبه لشؤون الكليات العلمية الدكتور عزمي محافظة.يذكر أن مُستشفى الجامعة الأردنية حقق عددا من المنجزات والنجاحات المتتالية تمثلت باعتماده مركزاً طبياً أكاديميا معتمداً عالمياً، وإعادة منحه شهادة الاعتماد على المستوى المؤسسات الصحيّة الوطنية، وشهادة المنظمة الدولية للمعايير الآيزو للمرّة الثالثة، وشهادة تحليل المخاطر والتحكم بسلامة وجودة الغذاء HACCP  للمرّة الثانية.كما يهتم بتقديم خدماته خارج أسواره وبشكل دوري للعديد من مناطق جيوب الفقر والمناطق ذات الاحتياجات الخاصة في مختلف محافظات المملكة.