الإثنين 20-05-2019
الوكيل الاخباري



مطالب بمراقبة جاهزية القوارب الزجاجية في العقبة

161498




الوكيل الاخباري - ناشد زوار وسياح ومواطنون الجهات المعنية في العقبة بضرورة تكثيف الرقابة على جاهزية القوارب الزجاجية والسريعة التي يستقلونها لرحلات ترفيهية في عرض البحر حفاظا على سلامتهم.


وقالوا ان القوارب هي الانسب لامكانيات محدودي الدخل وهي تجوب مياه الخليج يومياً وتنقل الاف المواطنين في رحلات بحرية غير منتظمة لمشاهدة الاحياء البحرية داخل مياه العقبة، الا انها بحاجة الى تشديد الرقابة فيما يخص مستلزمات السلامة العامة لمستخدميها.


وبين مواطنون ان بعض القوارب الزجاجية والسريعة تفتقر الى متطلبات السلامة العامة، خصوصا وانها تعد عصب الترويج السياحي، تحديدا الداخلية منها.


وقال المواطن احمد الحمايدة ان متطلبات السلامة العامة للقوارب الزجاجية امر في غاية الاهمية فهو متعلق بحياة الناس وسلامتهم، مشيرا الى ان بعض حوادث غرق حصلت لمواطنين على فترات ماضية.


وشكا مواطنون من عدم التزام بعض مالكي وسائقي القوارب بتعليمات السلامة العامة الصادرة عن سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة والهيئة البحرية الاردنية وجمعية القوارب الزجاجية.

 

اظهار أخبار متعلقة


وقال محمود ابراهيم ان غياب جاهزية بعض القوارب تزرع في نفوس الزوار والسياح حالة الخوف والهلع ومقاطعة استخدامها الامر الذي ينعكس سلبا على الزوار وحرمانهم من الرحلات البحرية، كما ينعكس سلبا على القوارب ذاتها والقطاع السياحي من حيث المردود المالي.


وطالب بإجراء اعمال صيانة دورية للقوارب ووضع معايير لسائقيها كحصولهم على رخصة احترافية وحصولهم على حسن السيرة والسلوك ودورات في مهارات التواصل مع الزوار والسياح. وطالب زوار سائقي القوارب التقيد بتعليمات الجهات ذات العلاقة وايجاد ممرات سياحية خاصة للقوارب داخل البحر، مؤكدين ان بعض القوارب لا تلتزم بمسار محدد وتجوب البحر بشكل عشوائي بالقرب من المناطق الحيوية والمهمة بالاضافة الى قربها من بواخر عملاقة واظهار لوحة معلومات للسائق والقارب والتقيد بزي موحد واماكن خاصة للاصطفاف بعيداً عن مواقع سباحة المواطنين.

 

وقال رئيس جمعية القوارب الزجاجية احمد عبيد ياسين ان الجمعية صارمة بموضوع متطلبات السلامة العامة للقوارب كونها تتعلق بحياة الناس قبل كل شيء. واضاف: لن نسمح لاي قارب مزاولة المهنة وتحميل الزوار والسياح ومواطني العقبة اذا لم يكن مكتمل الاجراءات والمتطلبات، مؤكدا ان الجمعية تمتلك صلاحيات رادعة.


وبخصوص مهارات التواصل وحسن التعامل مع الزوار اكد عبيد ان هناك بعض التجاوزات تحصل وتعود لمستوى ثقافة سائق القارب لكن الجمعية تراقب ذلك وتتلقى اي شكوى وتقوم حاليا بعقد دورات مكثفة لسائقي القوارب بالتعاون مع جهات اخرى منها سلطة العقبة لصقل مهارات وثقافة السائقين والتركيز على اللباقة في التعامل.


واكد ان الاماكن المخصصة لانطلاق القوارب سواء كان على الشاطئ الاوسط او الجنوبي او من امام الفنادق تخضع لرقابة مشددة لانها ممرات خاصة بتحميل الزوار والسياح بهدف القيام برحلة بحرية وان الجمعية حريصة على نجاح وسلامة هذه الرحلات لمتعة الناس من جهة وللحفاظ على ايرادات اضافية لاصحاب القوارب من جهة اخرى.


واضاف ان الجمعية تمتلك مشغلا خاصا بصيانة وتجهيز وتأهيل القوارب لديمومة عملها بشكل آمن وسليم، ويبلغ عدد القوارب الزجاجية المسجلة في جمعية العقبة البحرية للقوارب الزجاجية 98 قارباً.

 

الرأي