السبت 25-05-2019
الوكيل الاخباري



نجاح عملية جراحية نادرة في مستشفى الامير حمزة - تفاصيل

shutterstock_299782112




نجحت عملية جراحية نادرة تم إجراؤها في مستشفى الامير حمزة، لإزالة حاجز خلقي بين الاحبال الصوتية لطفلة تبلغ من العمر 11 عاما.


وقال رئيس الفريق الطبي الاردني الذي اجرى العملية للطفلة، الدكتور امجد الطريفي، ان الطفلة، وهي من جنسية غير اردنية، كانت تعاني من وجود حاجز خلقي بين الاحبال الصوتية، وكانت تعاني ايضا من التأثير الشديد على درجة الصوت بالاضافة الى ضيق في التنفس عند بذل اي مجهود.


واكد الدكتور الطريفي وهو استاذ مساعد في كلية الطب بالجامعة الهاشمية واستشاري جراحة الانف والاذن والحنجرة والعنق والرأس بالمستشفى، ان المريضة راجعت عدة أطباء ومستشفيات خارج الاردن واجريت لها عمليات لإزالة هذا الحاجز الخلقي من بين الاحبال الصوتية حيث فشلت جميعها.


واضاف، ان العملية تمثلت في اجراء فك واستئصال للحاجز الخلقي تحت تأثير التخدير العام، وتم وضع دعامة مكان هذا الحاجز لمنع عودة التصاق الاحبال الصوتية بالحاجز الخلقي، مبينا ان حالتها العامة حاليا جيدة ومستقرة.


من جانبه، قال رئيس قسم الانف والاذن والحنجرة في مستشفى الامير حمزة الدكتور عبد الستار وريكات، انه تم اجراء اكثر من الف عملية جراحية في جميع فروع اختصاص الأنف والأذن والحنجرة بالمستشفى بما فيها العمليات الجراحية المعقدة والنادرة خلال العام الماضي.


وضم الفريق الطبي كلا من الدكتور براء قطيش والدكتورة راية الطراونة واستشارية ورئيسة قسم التخدير الدكتورة بديعه شمعون واطباء التخدير الدكتور رامي سعيد والدكتور علاء بداينة، ومن كادر التمريض ياسمين حمدان وايمان الحاج.
-- (بترا)