الأربعاء 19-06-2019
الوكيل الاخباري



وزارة الطاقة تحصل على سعر مميز لتوليد الكهرباء من الرياح

333444




الوكيل الاخباري - أظهرت العروض المالية المقدمة من الشركات المؤهلة لمشروع توليد الكهرباء باستخدام طاقة الرياح باستطاعة 50 ميجاوات ضمن الجولة الثالثة للعروض المباشرة وعددها ست شركات ان اقل الأسعار بلغ 33ر18 فلس/ ك.و.س وهو سعر مميز على مستوى المنطقة والعالم.

اظهار أخبار متعلقة



وقالت وزيرة الطاقة والثروة المعدنية المهندسة هالة زواتي في تصريح صحفي اليوم الخميس ان العروض المالية للشركات التي تم فتحها بحضور ممثلين عن الشركات تميزت بانخفاض أسعارها بشكل لافت حيث كان أقل الاسعار (33ر18 فلس/ك.و.س) وهو سعر مميز على مستوى المنطقة والعالم في حين بلغ معدل الأسعار المقدمة ضمن هذه الجولة (4ر37 فلس/ ك.و.س) وهو اقل بحوالي 47 بالمئة من سقف السعر الحالي لبيع الكهرباء المولدة من مشاريع العروض المباشرة لطاقة الرياح والذي يبلغ (70 فلس/ك.و.س).

وأكدت الوزيرة ان الأسعار تعكس نجاح الأردن في استقطاب المستثمرين في مجال الطاقة المتجددة بشكل عام وطاقة الرياح بشكل خاص نتيجة للتشريعات المتقدمة والسياسات الحكيمة في مجال الطاقة المتجددة، موضحة ان مشروع الرياح الجديد سيرفع مساهمة طاقة الرياح في خليط الطاقة الكلي الى 667 ميغاواط من اجمالي الطاقة المتجددة التي تنتج حاليا 11 بالمئة من الكهرباء المولدة في المملكة بما في ذلك مشروعات تخفيض الاستهلاك من خلال صافي القياس وعبور الطاقة.

علما بأن الطاقة المتجددة في الأردن ستصل الى 20 بالمئة عام 2020 بما فيها مشروعات الرياح ضمن الجولة الثالثة.

ووصفت زواتي الجولة الثالثة للعروض المباشرة لتوليد الكهرباء بأنها ناجحة لتدني الأسعار التي قدمتها الشركات المؤهلة، مبينة ان مشروعات الطاقة الشمسية استقطبت اسعارا بلغ اقلها 64663ر17 فلس كيلوواط/ ساعة وهو رقم قياسي على مستوى المنطقة والعالم والسعر الاقل على مستوى عروض الرياح.

وسيقوم المستشار المعين واللجان الفنية المختصة بتدقيق هذه الاسعار وتحليل العروض المالية للتأكد من مطابقتها للشروط المطلوبة.

وكان مجلس الوزراء قرر استثناء المرحلة الثالثة من العروض المباشرة لمشروعات الطاقة المتجددة من قرار وقف طرح عطاءات أو مشروعات عروض مباشرة أو تلزيم أي مشروع لتوليد الكهرباء من أي مصدر، سواء المتجددة أو التقليدية "حتى استكمال الدراسات التي تعكف وزارة الطاقة والثروة المعدنية على إعدادها.