الأربعاء 23-01-2019
الوكيل الاخباري



وزير الصحة: تطعيم 25 ألف طفل سوري بكلفة 800 ألف دينار



الوكيل الاخباري - الوكيل- قال وزير الصحة الدكتور عبد اللطيف وريكات إن برنامج التطعيم الوطني أسهم في التخلص من عديد من الأمراض الخطرة على الأطفال، لافتا في هذا السياق إلى تطعيم 25 ألف طفل سوري وفدوا إلى المملكة بسبب الأزمة التي تمر بها الشقيقة سوريا بكلفة 800 ألف دينار، وان هؤلاء الأطفال يتلقون أيضا الرعاية الطبية المثلى.وأكد خلال افتتاحه اليوم الخميس المؤتمر الدولي الخامس لطب الأطفال في قاعة المؤتمرات بمستشفى البشير، أن الاردن حقق انجازات متميزة في مجال رعاية الأطفال عبر تنفيذ برامج صحية وقائية وعلاجية متعددة أسهمت في تحسين صحتهم ونموهم السليم ووقايتهم من الأمراض والأوبئة.وأضاف أن البرامج الصحية والانجازات المتقدمة في مجال طب الأطفال أسهمت في خفض وفيات المواليد والرضع وارتفاع معدل العمر المتوقع عند الولادة للذكور والإناث.وأشار الدكتور وريكات إلى مكرمة الملك عبدالله الثاني بشمول الأطفال الأردنيين دون ست سنوات بالتامين الصحي مجانا ومثلهم الأطفال الغزيين المقيمين في المملكة.وأكد الدكتور الوريكات اهتمام الوزارة بالتعليم الطبي المستمر، وإيفاد الأطباء في دورات وبعثات داخلية وخارجية، لافتا إلى حصول الوزارة على عديد من البعثات في بريطانيا، وسيتم إلحاق أطباء الأطفال وغيرهم من الاختصاصات في هذه البعثات.وأكد مستشار وزير الصحة رئيس قسم التلاسيميا في مستشفى البشير الدكتور باسم الكسواني أن الأردن يعتبر من الدول الريادية في تقدم الرعاية لمرض التلاسيميا مجانا.وأشار إلى أن الفدرالية الدولية للهيموفيليا منحت خلال مؤتمرها السنوي في فرنسا أخيرا درعا رفيع المستوى لوزارة الصحة تقديرا للجهود الكبيرة التي تبذلها المملكة لتحسين حياة المرضى لا سيما قرارها بعلاج المرضى منزليا وحرصها على تقديم العلاج الوقائي لهم خلال المرحلة المقبلة حيث تعمل على توفير الإمكانيات اللازمة لذلك.وسلم الدكتور الكسواني درع الفدرالية الدولية للهيموفيليا إلى وزير الصحة خلال فعاليات المؤتمر .من جهته أكد رئيس المؤتمر الدكتور سمير الفاعوري أهميته في تبادل الرأي والمعرفة والمشورة بين أطباء الأطفال حول آخر المستجدات في مجال طب الأطفال بمختلف فروع اختصاصه ما يسهم في رفع المستوى العلمي وتشجيع الأبحاث ودعم عملية الطب العلمي المستمر.ويناقش المؤتمر الذي يشارك به اطباء من السعودية ولبنان وفلسطين والاردن على مدى يومين العديد من القضايا في مجال طب الأطفال من خلال 9 أوراق علمية و 20 محاضرة و 11 بوستر يقدمها أساتذة من الأردن وخارجه.وقدم رئيس المركز الوطني للسكري والغدد الصم والوراثة الدكتور كامل العجلوني محاضرة تذكارية حول "فيتامين (د) التحديات والاستجابة " أشار خلالها إلى العلاقة الوطيدة بين الفيتامين والعديد من الأمراض كالسرطان والسكري وأمراض القلب .وأكد الدكتور العجلوني أهمية الإجراءات التي اتخذتها وزارة الصحة بإضافة العديد من الفيتامينات إلى الطحين في مواجهة التحدي الذي يفرضه نقص فيتامين (د).(بترا)