الأحد 19-05-2019
الوكيل الاخباري



وزير الصحة يلتقي سفيرة النوايا الحسنة لمكافحة السل

91561



اكد وزير الصحة الدكتور محمود الشياب حرص الوزارة على بذل اقصى الجهود لمكافحة مرض السل والحد من انتشاره، وان الأردن قطع شوطا طويلا على هذا الطريق.


وعبر الشياب خلال استقباله اليوم الأربعاء سفيرة الأمم المتحدة للنوايا الحسنة لمكافحة مرض السل رانيا إسماعيل عن تقديره للدور المهم الذي تنهض به اسماعيل على هذا الصعيد على المستويين الوطني والعالمي كسفيرة للنوايا الحسنة.

اظهار أخبار متعلقة


وتمنى ان تعكس مشاركة اسماعيل في الاجتماع عالي المستوى بالجمعية العمومية في الأمم المتحدة الدور الأردني في مكافحة المرض وجهوده للتخلص منه محليا ما يتطلب دعما عالميا لا سيما في ظل استضافة أعداد كبيرة من الأشقاء السوريين، واثر ذلك على المؤشرات الصحية التي تحققت على مدى السنوات الماضية.


ووضعت اسماعيل الوزير في صورة مشاركتها بهذا الاجتماع رفيع المستوى الذي سيعقد في الفترة بين 23 الى 27 من الشهر الحالي، لافتة الى ان الاجتماع سيضم العديد من قادة العالم ورؤساء الوزراء ووزراء الصحة وسفراء النوايا الحسنة لمكافحة المرض وهم من مشاهير العالم في النشاطات الإنسانية وفي المجالات العلمية والثقافية والفنية والصحية.


واشارت الى ان اللقاء يهدف الى سد الفجوة بين اكتشاف المرض وعلاجه وسبل الوقاية منه وتعزيز الدعم المادي للبحوث العلمية وتحسين نوعية الأدوية والمطاعيم والالتزام بعقد الاجتماع بشكل دوري منتظم.


وأكدت ان الجهد العالمي ينصب على التخلص من مرض السل بحلول العام 2035 وخفض نسبة الوفيات؛ اذ انه يعتبر من الأمراض العشرة القاتلة ويتسبب بوفاة 5 آلاف مريض يوميا حول العالم.