الجمعة 28-01-2022
الوكيل الاخباري

إدارة المخاطر في تداول العملة الالكترونية

Online-trading


الوكيل الاخباري - إدارة المخاطر في تداول العملة الإلكترونية يُعد واحد من أكثر الاستراتيجيات المتداولة الناجحة وأكثرها أهمية، فلابد من المتداولين والمستثمرين أن يقوموا بتحديد الأهداف المالية الخاصة بهم وذلك قبل المجازفة بأموالهم ومبالغهم في تحقيق الهدف الذي يردوا الوصول إليه، إذ أن هناك الكثير لا يعلم أن حجم المخاطر وعددها يزيد بزيادة نسبة المكاسب المالية وهنا تصبح الخسارة أمر محتوم، لذا من أهم أساسيات النجاح في هذا المجال الالكتروني هو تحديد نوع وحجم المخاطر المتوقع التعرض لها مع تحديد الاستراتيجية المناسبة لحل كل منها.

اضافة اعلان


ما المقصود إدارة المخاطر؟


يمكن تعريف الخطر على أنه احتمالية حدوث حدث أو شيء من شأنه أن يؤثر بشكل سلبي على أهداف العمل الذي تقوم به بشكل عام، أما إدارة المخاطر فتُعرف بأنها محاولة التحكم والسيطرة على المخاطر والخسائر التي من المحتمل أن تحدث وتنشأ أو تلك التي يمكن أن تتعرض لها خلال قيامك بعمليات التداول، ولمعرفة كيفية إدارة المخاطر في تداول العملة الإلكترونية بشكل سليم، لابد من قيامك بإنشاء ملف تعريفي خاص بأنواع المخاطر المحتمل حدوثها مع ضرورة تقييم هذه المخاطر المحتملة وكيفية إدارتها بالشكل الصحيح مع الالتزام الجيد بالخطة الموضوعة لكل خطر محتمل وذلك لتحقيق الأهداف المرجوة من العمل بشكل سليم وصحيح.


ما هى افضل منصات تداول العملات الرقمية


افضل منصات تداول العملات الرقمية المشفرة هي تلك التي توفر مستوى عاليًا من الأمان وميزات متقدمة ورسومًا تنافسية.

 

ستتيح لك أفضل البورصات أيضًا تداول أكبر عدد ممكن من العملات المشفرة المختلفة.

 

في الماضي ،كان من الصعب للغاية على الأشخاص شراء أو بيع العملات الرقمية بسبب محدودية التوافر وقابلية التوسع.

 

ومع ذلك ،فقد تم حل هذه المشاكل بشكل كبير على مدى السنوات القليلة الماضية مع ظهور تبادل العملات الرقمية من الجيل الجديد.

 

أكثر منصات تداول العملات المشفرة شيوعًا هي Coinbase وهذه المنصة تجعل من السهل على أي شخص شراء Bitcoin (BTC) و Ethereum (ETH) و Litecoin (LTC). خدمة عملاء النظام الأساسي رائعة أيضًا


ما فائدة إدارة المخاطر؟


إدارة المخاطر تُعد من أهم الاستراتيجيات المتُبعة التي ظهرت لتمثل الإدارة السليمة الخاصة بشخصية كل من التجار والمتداولين ولها عدة فوائد منها:
 ينتج عن الصفقات المعقودة إما الربح أو الخسارة، لذا فإن خطوة إنشاء ملف يخص إدارة المخاطر هو بمثابة استراتيجية منظمة تدير المخاطر المتعلقة بالخسائر وتساعد في حلها بشكل سليم كما ذكرنا.


حتى تنجح في تحقيق خطة استراتيجية سليمة لإدارة المخاطر في تداول العملة الإلكترونية فلابد وأن تضع هدف رئيسي أمامك خاص بك وهو الربح.


 لأن إمكانية حدوث الخسارة تُعتبر جزء رئيسي في مجال العملات الالكترونية، فأن وجود ملف خاص بإدارة المخاطر سوف يضع الحد الأقصى الذي يمكن أن يحدث من الخسائر.


ما هو معدل المخاطر مقابل العائد؟  


إن معدل المخاطر والعائد ما هو إلا عملية تعتمد على الحساب بالأرقام، وتشير إلى التربح المالي الناتج عن التجارة والتداول بالعملات الالكترونية، وتُعد المخاطر مقابل العائد من الأمور الرئيسية في الحدوث والتي من خلالها يمكن ضمان عملية تداول ذات فترة زمنية طويلة، ويمكن أن يكون التعبير عن معدل المخاطر مقابل العائد عن طريق أرقام مكتوبة تتناول حجم ونوع المخاطر التي يتوقع حدوثها، ثم يتبعها نقطتان تكونا بمثابة المكاسب التي يمكن الحصول عليها في مقابل إدارة المخاطر في تداول العملة الالكترونية.


التخطيط للتداول


يُعتبر الدخول في مجال العملات الالكترونية بدون وضع خطة استراتيجية منظمة وواضحة و ملائمة لحجم وطبيعة المخاطرالتي تتعرض لها من أهم الأمور التي تؤدي إلى حدوث الخسائر، إذ أن غالبية العمليات الخاصة بالتداول في مجال العملات الالكترونية إذا تم التعامل معها بدون وضع خطة مسبقة يؤدي إلى خسائر فادحة، وقد تتيح عمليات التداول للمتداولين امكانية الوصول إلى أمور يمكن استخدامها في تلك العمليات وهي أمر الحد ووقف السوق ولكل منهما ماهية خاصة بهم، وفيما يلي توضيح لكل منهما:


أوامر التحديد


تُعرف أوامر التحديد بأنها عبارة عن عدد من الأوامر والطلبات يمكن أن تطبق على الصفقات الجارية أيًا كانت مفتوحة أم مغلقة، ثم يتم إغلاق تلك الصفقة، ولا يتم ذلك بطريقة عشوائية، وإنما يتم من خلال وصول إحدى هذه الصفقات إلى القيمة المُحددة سابقًا، مما يؤدي إلى نجاح الصفقة، وهذه الطريقة تُعرف بأوامر(كسب الأرباح).


وتساعد أوامر التحديد المستثمرين في عملية بيع وشراء العملات الالكترونية وفي إدارة المخاطر في تداول العملة الإلكترونية وكذلك الأصول بأسعار محددة، وهناك نوعان من أنواع أوامر التحديد، مثل الأوامر الخاصة بتحديد الشراء، والأوامر الخاصة بتحديد البيع.


أوامر تحديد الشراء: وهي عدة أوامر مُحددة تم وضعها بهدف شراء أصل أو سند بأسعار محددة أو أقل من تلك السعر الذي يوجد في السوق.


أما أوامر البيع: فهي عدد من الأوامر الخاصة بعملية بيع أصل ما أو سند بأسعار معينة أيضًا أو بأسعار أعلى من تلك الأسعار الموجودة في السوق.


وتُعد تلك الأوامر من الأمور الهامة جدًا في العمليات  الخاصة بالاستثمار والتداول عن طريق العملات الالكترونية، ويتم استخدامها كثيرًا  في أسواق الفوركس الالكترونية، حيث أنها تقوم بدور كبير في عملية تحقيق الربح والمكاسب المالية وكذلك في التقليل من نسبة حدوث المخاطر خلال عمليات التداول.


أوامر وقف السوق 


تعرف أوامر وقف السوق كذلك باسم أوامر وقف الشراء وهي عبارة عن عدد من الأوامر التي تتعلق بشراء سند أو أصل عند زيادته أو صوله إلى قيمة معينة، وفي هذه الحالة يقوم كل من المستثمرين والمتداولين بعملية عقد الصفقات الخاصة التي تعمل على إيقاف عمليات الشراء وهذا في حال وجود مؤشرات تشيد بارتفاع القيم الخاصة بالأصول بشكل أكبر وأكثر من المتوقع حدوثه أثناء فتح الصفقة.


ما المقصود بأوامر وقف البيع؟  


يُقصد بأوامر وقف البيع: أنها عبارة عن عدة أوامر معلقة لإتاحة فتح صفقة جديدة خاصة بالبيع، ويقوم المتداول بفتح صفقة (إيقاف البيع) عندما تنخفض الأصول أو تصل إلى قيمة محددة وكذلك عندما توجد مؤشرات توحي بانخفاض القيمة الخاصة بالأصول بطريقة أكبر من تلك التي تم توقيعها خلال فتح الصفقة وتفيد أوامر وقف البيع بشكل كبير في السيطرة على المخاطر اللاحقة.


ما الفائدة من استخدام أوامر التحديد أوامر الإيقاف؟


تُعتبر كافة الأوامر الخاصة بالتحديد والأوامر الخاصة بالإيقاف من أكثر الأدوات أهمية في إدارة المخاطر في تداول العملة الالكترونية واستخدام العمليات الخاصة بالتداول من أجل الحد من المخاطر المترتبة على الصفقات، فضلاً عن أن تلك الأوامر تساعد المتداولين والمستثمرين في مراقبة العمليات التي تتم على الصفقات دون الحاجة لفتح الحساب الخاص بهم.


وتعتبر تلك الأوامر جداً مهمة خاصة عندما تكون هناك مجموعة من الأحداث الاقتصادية الكبرى التي من شأنها أن تؤثر في أسواق الفوركس الرقمية، أو التي قد تترك تأثيراً واضحاً في الأسعار، وهنا يلجأ المتداولين والمستثمرين لتلك الأوامر من أجل إغلاق صفقاتهم أو فتحها للحد من الخسارة وتحقيق المكاسب المنشودة بشكل سريع.


كيف احمي نفسي من مخاطر الطرف المقابل؟


يحقق التداول في السوق فرص كبيرة جدًا في الحصول على اعلى المكاسب إلا أنه في نفس الوقت لا يخلو من المشاكل والمخاطر المتعددة، إذ أن البورصة يوجد بها مخاطر من الطرف المقابل ويُعد الوثوق بها كارثة إذا لم تضع خطة محددة للمخاطر التي يمكن أن تواجهها، وبما أنك تعتبر متداول العملات المشفرة فإنك لا تستطيع الإنهاء تمامًا على المخاطر الخاصة بالطرف المقابل ولكنك في نفس الوقت يمكنك اخذ عدة خطوات في الاعتبار ستساعدك على إدارة المخاطر في تداول العملة الالكترونية، وهي:


ضرورة عدم ترك العملات داخل البورصة وذلك في حال لم يتم تداولها بنشاط وبشكل مستمر. 


يجب أن تحرص على التداول بنسبة 20-30٪ فقط من النسبة المخصصة في المحفظة الخاصة بك. 


لا بد من القيام بتنوع العملات المشفرة الخاصة بك في الكثير من البورصات المتعددة حتى تأمن عدد أقل من الخسائر.


حاول أن تتأكد من سمعة البورصة جيدًا قبل البدء في التداول بها.