الوكيل الاخباري

الأحد 21-10-2018
الوكيل الاخباري



"السعودية للكهرباء" تشغل 11 مشروعاً بـ1.23 مليار ريال




الوكيل الاخباري - أعلنت الشركة السعودية للكهرباء عن خطتها لبدء تشغيل عدد من المشاريع الكهربائية في المناطق الجنوبية، خلال النصف الثاني من العام الجاري، بهدف تعزيز موثوقية الخدمة الكهربائية للمشتركين بالمدن والقرى والهجر والتجمعات السكانية المختلفة التي تتبعها تلك المشاريع، حيث بلغت التكلفة الإجمالية لتلك المشاريع أكثر من 1.23 مليار ريال.وأوضحت الشركة في بيان صحافي أن تشغيل أحد عشر مشروعاً يشمل إنشاء وربط محطات تحويل وتنفيذ خطوط هوائية سيكون لها أثر بارز في دعم الخدمة الكهربائية بتلك المناطق، خاصة أن تلك المشروعات تأتي ضمن منظومة متكاملة من المشاريع الكهربائية الأخرى التي تعمل عليها الشركة في هذه المناطق، سواء في مجال توليد وإنتاج الكهرباء أو النقل والتوزيع وخدمات المشتركين، مشيرة إلى أن الشهر الجاري سيشهد بدء تشغيل أول هذه المشاريع، وهو مشروع تعزيز محطة الحبيل جهد (132/33 ك.ف).خام برنت يهوي إلى مستوى قياسيوأفادت أن المشاريع تشمل بدء تشغيل محطه بارق جهد (132/33 ك.ف) خلال شهر أغسطس القادم، الذي يتضمن عملية ربط المحطة بالشبكة الكهربائية، إضافة إلى تشغيل محطه الأطاوله جهد (132/33/13.8 ك.ف) وإعادة توصيل خط هوائي بني سار - محطة الأطاوله، كما سيتم ربط محطة قلوه بمحطة شمال نمره، وتشغيل خط نقل مزدوج الدائرة بين محطة التوليد الأولى والثانية بشروره، والمتوقع دخوله الخدمة في الخامس عشر من أغسطس.ولفتت الشركة السعودية للكهرباء إلى أنه من المتوقع تشغيل وربط محطة العارضة (جهد 132/33 ك.ف) بالشبكة الكهربائية في منطقة جازان خلال الأشهر القليلة القادمة، مشيرة إلى أن محطة شرق مطار نجران جهد (132/33/13.8 ك.ف.) ستكون جاهزة للتشغيل في 25/10/ 2018م، فيما سيتم تشغيل محطة القريقر خلال منتصف نوفمبر القادم.127 مليار دولار حجم التجارة بين الدول الخليجية والصينيُشار إلى أنه سيتم الانتهاء من مشروع محطة توليد الشقيق البخارية التي تُنشئها "السعودية للكهرباء" خلال الأشهر القادمة، بتكلفة إجمالية بلغت (12.23) مليار ريال، وقدرة (2.640) ميغاوات، وهو ما سيسهم في تعزيز موثوقية الخدمة الكهربائية بالمناطق الجنوبية، خاصة أن المحطة تُعد من أكبر وأحدث محطات التوليد ليس فقط في المناطق الجنوبية ولكن في المملكة بوجه عام.