الجمعة 29-05-2020
الوكيل الاخباري



بحث تعزيز العلاقات الاقتصادية الاردنية العراقية

1577796173294



 الوكيل الاخباري - بحث رئيس جمعية رجال الاعمال الاردنيين حمدي الطباع واعضاء مجلسها اليوم الثلاثاء مع السفير العراقي لدى المملكة حيدر العذاري سبل تعزيز علاقات البلدين الاقتصادية والدور الذي يمكن ان يلعبه القطاع الخاص بهذا الخصوص.

وإتفق الجانبان على تحديد المشاكل والمعيقات التي يواجهها القطاع الخاص في كلا البلدين خاصة ما يتعلق بالنقل البري للبضائع وإيجاد الحلول المناسبة لها، وتعزيز العلاقات الثنائية في مختلف المجالات عن طريق تكثيف اللقاءات الدورية.

وأكد الجانبان الدور الأردني في إعادة إعمار العراق خاصة ما يتعلق بإعادة فتح المصانع التي تم إغلاقها بسبب الظروف السياسية وما يساهم ذلك في إيجاد فرص عمل جديدة بالاضافة لمتابعة تنفيذ مشروع مد أنبوب النفط.

وحسب بيان صحفي للجمعية، أكد الطباع ان علاقات القطاع الخاص بين الجانبين في تطور مستمر خاصة وأن رجال الأعمال والمستثمرين العراقيين في الأردن يحظون باهتمام كبير، مشيراً إلى أن العراق يعد أحد أهم الدول المستثمرة بالمملكة في مختلف القطاعات.

ولفت الطباع إلى أن الاستثمارات العراقية في الأردن تبلغ ما يقارب 18 مليار دولار موزعة على قطاعات السياحة والعقار والمالية والصناعات الغذائية، مشيراً إلى أن الجمعية تسعى على الدوام نحو تأسيس شراكات أردنية عراقية حقيقية خاصة في القطاعات ذات الإهتمام المشترك بين البلدين.

واكد ان السوق العراقية تعد من أهم الأسواق التقليدية للصادرات الأردنية، مشددا على أهمية تبادل الخبرات بمجالات الطاقة والطاقة المتجددة والرعاية الصحية والمقاولات، وتسهيل منح تأشيرات لرجال الأعمال.
وذكر الطباع ان جمعية رجال الأعمال الأردنيين ترتبط مع عدد من الفاعليات الاقتصادية العراقية بمجالس أعمال مشتركة، منها مع جمعية رجال الأعمال العراقيين حيث تم تأسيس مجلس أعمال أردني عراقي مشترك عام 2003 .

واشار إلى ارتباط الجمعية كذلك بمذكرة تفاهم مع مجلس الأعمال الوطني العراقي منذ عام 2011 ما يعكس جهود الجمعية الحثيثة لتعزيز أواصر التعاون المشترك بين البلدين في مختلف المجالات التجارية والاقتصادية والاستثمارية.

وبين الطباع ان الأردن ما يزال يواجه صعوبات فيما يتعلق بتطبيق الإعفاء من الرسوم الجمركية التي يفرضها العراق على السلع المصدرة إليه والمقدرة بنسبة 30 بالمئة رغم منح هذا الإعفاء لقائمة من السلع الأردنية، إلا أنه يوجد صعوبات ترافق تطبيق قرار الإعفاء، وكذلك بحث إمكانية زيادة عدد السلع الخاضعة لهذا الإعفاء.

وأشاد العذاري بعمق العلاقات التاريخية والتجارية والاقتصادية بين البلدين الشقيقين، مشيراً إلى أن القطاع الخاص العراقي يتطلع باهتمام كبير نحو تعزيز التعاون الثنائي مع الأردن، خاصة في ضوء الفرص الاستثمارية العديدة المتوفرة.

واكد ان السفارة تعمل على تقديم كافة أشكال التعاون في سبيل تعزيز العلاقات الثنائية بين مجتمعي الأعمال من كلا الجانبين، مشدداً على دور القطاع الخاص ورجال الأعمال في تطوير تلك العلاقات.

يذكر ان التبادل التجاري بين الأردن والعراق بلغ العام الماضي نحو 706 ملايين دولار شكلت الصادرات الأردنية، منها 704 ملايين دولار تركزت في الصناعات الدوائية والآلات والمعدات الكهربائية والبلاستيك والورق.