الخميس 23-09-2021
الوكيل الاخباري

403 مليارات دولار.. حجم مبيعات العقارات في بريطانيا خلال 2020

iStock_000001604799_Large


الوكيل الاخباري - حذرت شركة العقارات العملاقة «هاليفاكس»، من أن أسعار المنازل في بريطانيا ستنخفض بما يصل إلى 5% العام المقبل، بعد الطفرة التي سببها الإغلاق، ما دفع القيم إلى مستويات قياسية، وسط توقعات بأن يصل حجم مبيعات 2020 إلى 403 مليارات دولار.

اضافة اعلان

 

ونقلت صحيفة «التليغراف» البريطانية، عن الشركة أن سوق العقارات سيتأثر بمزيج سام من البطالة المتزايدة وانتهاء مهلة وقف رسوم الدمغة في مارس، ما يخفض قيمة المنازل بين 2 و5%، حيث اعتبرت الصحيفة أن التوقعات القاتمة تتناقض بقوة مع النشاط المزدهر هذا العام، عندما أدى الاندفاع المحموم للتحرك بعد الإغلاق إلى ارتفاع الأسعار.

 

وقالت إن المشترين سينفقون نحو 62 مليار جنيه إسترليني زيادة عما أنفقوه على العقارات في 2019، وذلك بسبب الرغبة الجديدة في الحصول على مساحة، وأيضاً بسبب حافز عطلة رسوم الدمغة، ما يعني أنه بحلول نهاية العام الجاري، سيكون مشترو المنازل البريطانيين قد أبرموا صفقات بقيمة إجمالية 300 مليار جنيه إسترليني، أي 403 مليار دولار.

 

وبحسب الصحيفة، دفع الارتفاع في نشاط السوق نمو أسعار العقارات الوطنية إلى أعلى مستوى لها منذ ثلاث سنوات، عند 3.9% في نوفمبر، وهو أعلى معدل نمو منذ أغسطس 2017، وبزيادة 1.3% عن نفس الفترة من العام الماضي.

 

قال ريتشارد دونيل، من شركة «Zoopla» المتخصصة في العقارات، إن النمو يجب أن يستمر في عام 2021 ليصل إلى 5% بحلول فبراير، ومع ذلك، من المرجح أن يضعف الطلب بعد مارس، حيث ستضرب السوق في عام 2021 نهاية عطلة رسوم الدمغة، وتقليص مخطط الإجازة في أبريل، والزيادة المتوقعة في حجم البطالة.

المصدر : القبس