الإثنين 25-03-2019
الوكيل الاخباري



المعارضة السورية تعلن التزامها بإخراج "النصرة" من الغوطة

 



الوكيل الاخباري - أعلنت فصائل مقاتلة، الثلاثاء، التزامها بإخراج مقاتلون ينتمون لـ"جبهة تحرير الشام"، جبهة النصرة سابقا، وعائلاتهم من الغوطة الشرقية وذلك بعد دخول وقف إطلاق النار حيز التنفيذ الفعلي، حسبما أفاد بيان مشترك أصدرته الفصائل التي تسيطر على المنطقة المحاصرة بريف دمشق.وأعلن البيان الذي وقعته فصائل المعارضة المسلحة "التزامنا التام بإخراج مسلحي تنظيم هيئة تحرير الشام وجبهة النصرة والقاعدة وكل من ينتمي لهم وذويهم من الغوطة الشرقية لمدينة دمشق خلال 15 يوما من بدء دخول وقف إطلاق النار حيز التنفيذ الفعلي". إلى ذلك نفت جماعة"جيش الإسلام" منع المدنيين من مغادرة المنطقة المتاخمة لدمشق كما نفت قصف ممر إنساني للخروج.وقال ياسر دلوان رئيس المكتب السياسي لجيش الإسلام "لم نمنع أحدا والمدنيون يتخذون قرارهم".وكانت موسكو،، دعت لإتاحة "ممر إنساني" لمدة خمس ساعات للخروج من الغوطة الشرقية التي تشن دمشق وحلفاؤها هجوما عليها أودى بحياة المئات في الآونة الأخيرة.وقتل ما لا يقل عن 34 شخصا يوم الاثنين من جراء الغارات الجوية والقصف، وفقا للمرصد السوري لحقوق الإنسان.وأفاد المرصد السوري أن أعمال العنف انخفضت بشكل كبير في الغوطة الشرقية الليلة الماضية، لكنه أبلغ عن وقوع عدد من القذائف صباح الثلاثاء.وقال عبد الرحمن إنه لم يتضح على الفور مكان سقوطها أو من أطلقها.