الأربعاء 28-07-2021
الوكيل الاخباري

تزويد الحرم المكي باثنتين من أكبر محطات التبريد في العالم - صور

image


الوكيل الاخباري - زودت رئاسة شؤون الحرمين، في المملكة العربية السعودية، الحرم المكي باثنتين من أكبر محطات التبريد في العالم.

اضافة اعلان


وأوضح موقع "الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي"، أن الحكومة السعودية وفرت محطتين للتبريد من أكبر محطات التبريد في العالم، الأولى محطة أجياد إذ تنتج (35.300) طن تبريد يستخدم منها نحو (24.500) طن تبريد، والثانية المحطة المركزية الجديدة بقدرة بلغت (120) ألف طن تبريد؛ تغذي حاليا التوسعة السعودية الثالثة، إضافة إلى نصف المسعى، على أن تغذي مستقبلاً جميع جنبات المسجد الحرام ومرافقه.

 


ووفرت الرئاسة العامة أيضا محطات تبريد احتياطية بجانب المحطات الرئيسية، لضبط درجات الحرارة في حال تعطل إحدى المحطات وضمان نقاء الهواء الموزع داخل المسجد الحرام.

يأتي ذلك في إطار تكثيف الرئاسة العامة استعداداتها لموسم رمضان (1442هـ) من خلال طاقاتها وكوادرها وإمكاناتها لتوفير سبل الراحة والسلامة لقاصدي المسجد الحرام، حيث تستمر أعمال التكييف وصيانتها الدورية في المسجد؛ بما يضمن استمرار تبريد الأجواء على مدار الساعة مع دخول موسم الصيف.


من جانبه، أوضح مساعد المدير العام للإدارة العامة للتشغيل والصيانة، المهندس مطلق بن مزهي المقاطي، أن الإدارة العامة للتشغيل والصيانة تقوم بالعناية بالتكييف من خلال تنظيف الفلاتر حيث يتم متابعتها بشكل مستمر، مع مراعاة تفريغ الهواء وإخراجه من داخل المسجد الحرام، وأن التصاميم الهندسية في البناء يتم تبريدها عبر قرابة (344) وحدة مناولة موزعة على موقعين داخل المسجد الحرام.


وفي وقت سابق، أعلن رئيس شؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي عبد الرحمن السديس، الأحد، موعد إعادة فتح سقيا ماء زمزم بعد عام من إغلاقه بسبب تداعيات جائحة كورونا.


ونقلت وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس) عن السديس قوله إنه "تم وضع الخطة الإستراتيجية لإعادة فتح أبواب المشروع، واستقبال الزوار وطالبي المياه المباركة، بتطبيق أعلى الدرجات الاحترازية والبروتوكولات الوقائية الصادرة من الجهات المختصة لمواجهة كورونا".

 

 



المصدر : سبوتنك