الجمعة 05-03-2021

بسبب زيادة النشاط الاستخباراتي لدول الجوار

توضيح روسي حول الحظر الجوي في منطقة غيلينجيك

حظر
توضيحية


الوكيل الإخباري - نقل موقع قناة "إر بي كا" الروسي عن جهاز الأمن الفدرالي الروسي أن الحظر الجوي في منطقة غيلينجيك بإقليم كراسنودار، فرض بأمر من وزارة النقل بتاريخ 24 يوليو 2020 بدواعي أمن الحدود.

اضافة اعلان
 

وقالت مصادر الأمن الفدرالي للموقع إن سبب ذلك يعود إلى "زيادة النشاط الاستخباراتي لعدد من الدول المجاورة، بما في ذلك تلك التي تنتمي إلى حلف الناتو، نحو تلك المنطقة التي يقع فيها المركز الحدودي لإدارة شؤون الحدود التابعة لجهاز الأمن الفدرالي، في إقليم كراسنودار".


وذكر الجهاز الأمني الروسي أن المجمع الإداري للمركز يعمل منذ أكتوبر 2020.
وأشار جهاز الأمن الفدرالي أيضًا إلى أن المفرزة المذكورة تتولى "حماية قسم من حدود الدولة الروسية، وضمان المصالح الاقتصادية وغيرها من المصالح المشروعة للبلاد، وتقوم بالمراقبة في مجال حماية المياه والموارد البيولوجية، وترصد التزام المؤسسات والأفراد بقواعد منظومة الدولة ومراقبة الحدود".


وأفيد أيضا بأنه لم يتم إسناد مهام أخرى إلى هذا القسم، علاوة على الإشارة إلى أن نظام الحدود أقيم في منطقة غيلينجيك البحرية وفقا لأوامر من جهاز الأمن الفدرالي.


وأوضح الجهاز الأمني الفدرالي أنه في منطقة كيب إيدوكوباس، لا يحظر إبحار القوارب، وأيضا لا توجد منشآت أخرى  تحت سلطة جهاز الأمن الفدرالي.

المصدر : روسيا اليوم 

 

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة