الجمعة 22-02-2019
الوكيل الاخباري



تونس .. دعوات للتظاهر في يوم المرأة

 



الوكيل الاخباري - الوكيل - دعت المعارضة التونسية، وحركة النهضة الإسلامية الحاكمة في البلاد، إلى تظاهرات، الثلاثاء، بمناسبة يوم المرأة،ودعت النهضة في بيان لها، إلى التجمع في ميدان الحبيب بورقيبة وسط تونس العاصمة، تحت شعار "نساء تونس عماد الانتقال الديمقراطي والوحدة الوطنية". وبدورها دعت المعارضة التونسية إلى التظاهر مساء الثلاثاء، دفاعاً عن حقوق المرأة، حسب تعبيرها.ومن المقرر أن تتجه المسيرة بعد ذلك، إلى مقر المجلس الوطني التأسيسي، حيث تنظم المعارضة اعتصامات يومية، منذ اغتيال النائب محمد البراهمي في الخامس والعشرين من يوليو الماضي.لا اتفاق بمحادثات الغنوشي والعباسيمن جهة أخرى انتهت جولة المحادثات التي يجريها زعيم حركة النهضة، ورئيس الاتحاد العام التونسي للشغل، دون التوصل إلى اتفاق بشأن سبل الخروج من الأزمة السياسية التي تمر بها البلاد. واستمرت المفاوضات زهاء 4 ساعات، وتزعمها عن حركة النهضة، زعيمها راشد الغنوشي، وعن الاتحاد العام، رئيسه حسين العباسي.وصرح الغنوشي عقب المحادثات أن الطرفين ناقشا مبادرة اقترحها الاتحاد العام، واتفقا على مواصلة التشاور في أقرب وقت ممكن.أما العباسي فأقر بصعوبة إحراز تقدم نظراً لتمسك كل طرف بمواقفه.ويأتي هذا اللقاء بعد أيام على إعلان بن جعفر تجميد أعمال المجلس التأسيسي، طالما لم تبدأ مفاوضات بشأن الخروج من الأزمة بين الائتلاف الحاكم والمعارضة والقوى الاجتماعية والاقتصادية، ما دفع النهضة إلى المسارعة لمد جسور الحوار مع مختلف أطياف المعارضة.وتدعو المعارضة وعلى رأسها الاتحاد إلى استقالة الحكومة التي يقودها الإسلاميون، وتشكيل حكومة تكنوقراط وذلك منذ اغتيال النائب المعارض محمد البراهمي، في اعتداء نسب إلى التيار السلفي، لكن الاتحاد يرفض حل المجلس التأسيسي.من جانب آخر، يقترح الإسلاميون توسيع الحكومة بحيث تشمل قوى سياسية أخرى وإجراء انتخابات مبكرة في ديسمبر المقبل، في حين لوحت المعارضة أخيرا بنيتها إعلان حكومة "إنقاذ وطني" خلال أيام، تكون موازبة للحكومة الحالية، في مسعى لتقويض محاولات النهضة.