الخميس 13-12-2018
الوكيل الاخباري



جمعة: اعتقلنا أكثر من ألف جهادي منذ مطلع العام



الوكيل الاخباري - الوكيل - قال رئيس الوزراء التونسي مهدي جمعة إن بلاده اعتقلت منذ بداية العام الحالي حوالي 1500 جهادي مشيرا إلى استعداد حكومته للتصدي للمقاتلين العائدين من سوريا ضمن حملة تهدف لإنجاح الانتقال الديمقراطي في تونس مهد انتفاضات "الربيع العربي" مع استعدادها لإجراء ثاني انتخابات حرة.وقال جمعة في مقابلة حصرية مع رويترز أجريت أمس الجمعة (10 تشرين أول/أكتوبر) بمكتبه بالقصبة "منذ بداية العام الحالي اعتقلنا حوالي 1500 من المشتبه فيهم بالإرهاب وسيمثلون أمام القضاء في الأشهر المقبلة من بينهم حوالي 500 سيمثلون امام القضاء هذا الشهر".وقال جمعة إن عدد المقاتلين التونسيين في سوريا يصل إلى حوالي ثلاثة آلاف مقاتل تونسي بينما عاد مئات منهم إلى تونس، اعتقل بعضهم وتجري ملاحقة آخرين.وتتحسب تونس لأي هجمات من جماعات متشددة بينما يستعد ملايين التونسيين للتوجه الى مكاتب الإقتراع لإجراء انتخابات برلمانية هذا الشهر وأخرى رئاسية الشهر المقبل. وقال جمعة إن حكومته أعدت خططا للتصدي لأي محاولات محتملة من الجهاديين التي تهدف لإفشال آخر مراحل الانتقال الديمقراطي في تونس عبر استهداف الانتخابات المقبلة. وأضاف "عززنا حضورنا الأمني خصوصا على الحدود مع الجزائر وليبيا وعشرات الآلاف من الجنود والشرطة سيؤمنون الانتخابات."وعلى صعيد القلق في تونس والجزائر ومصر بسبب تنامي وجود الجماعات الإسلامية المتشددة التي تستفيد من الاضطرابات في ليبيا، قال جمعة إن بلاده تتبادل مع الجزائر معلومات بشكل يومي لتعقب هذه الجماعات، مضيفا أن تونس حصلت على عدة معدات عسكرية من حلفائها من بينها الولايات المتحدة وألمانيا وتنتظر المزيد منها.المصدر : DW