السبت 17-04-2021

دونالد ترامب يتحدث عن أكبر عملية تزوير في تاريخ أمريكا

EoATCRmWMAAsot9


الوكيل الاخباري - شن دونالد ترامب، يوم امس السبت، هجوما لاذعا على النواب الجمهوريين، مكررا اتهاماته بأن الانتخابات الرئاسية الأخيرة في الولايات المتحدة "مزورة ومسروقة".

اضافة اعلان

وكتب ترامب الذي ترشح عن الحزب الجمهوري في الانتخابات الأمريكية، في تغريدة: "إذا وجد مرشح رئاسي ديمقراطي أن الانتخابات مسروقة ومزورة، مع وجود دليل على مثل هذه الأفعال على مستوى لم يسبق له مثيل، سيعتبر النواب الديمقراطيون أن ذلك عمل حربي وسيقاتلون حتى الموت".

 

وأضاف أن "زعيم الأغلبية الجمهورية بمجلس الشيوخ ميتش ماكونيل والجمهوريون لا يفعلون شيئا، فقط يريدون لذلك أن يمر".


وتابع "وزارة العدل ومكتب التحقيقات الفدرالي لم تفعل شيئا حيال تزوير أصوات الناخبين في الانتخابات الرئاسية لعام 2020".


وأوضح "أكبر عملية تزوير في تاريخ أمتنا، على الرغم من الأدلة الدامغة".

وواصل "يجب أن يخجلوا. التاريخ سوف يتذكر".
وأتم قائلا "لا يأس أبدا. أراكم في واشنطن يوم السادس من يناير".


وكان المجمع الانتخابي قد أكد فوز بايدن في الانتخابات الرئاسية بحصوله على 306 صوتا من أصوات الهيئة الناخبة الـ 538 متجاوزا العدد المطلوب للفوز بالرئاسة أي 270 صوتا، مقابل 232 صوتا للرئيس دونالد ترامب ليفوز رسميا بالرئاسة.


وبهذا يقترب جو بايدن، خطوة أخرى إلى البيت الأبيض مع تصديق الولايات الرئيسة في نظام المجمع الانتخابي رسميا، على فوزه في انتخابات الثالث من نوفمبر الماضي، مما ينهي بشكل فعلي سعي ترامب لتغيير النتائج.

 

سبوتنيك

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة