الإثنين 10-12-2018
الوكيل الاخباري



شركة بيبسي تعترف أن مياه "أكوافينا" مصدرها "الحنفية"



الوكيل الاخباري - الوكيل - اعترفت شركة المشروبات الغازية "بيبسي كولا" أن مصدر مياه أكوافينا التي تنتجها الشركة من مياه "الحنفية" بعكس صورة الجبال التي تظهر على العبوة.وقالت مجموعة تطلق على نفسها اسم "المساءلة الدولية المشتركة" إنها طلبت من شركات المياه ضرورة التوقف عن تقديم معلومات خاطئة للمشترين، واتهمت شركة بيبسي بخداع الناس عبر وضع صورة لجبال ظاهرة على عبوة الماء الزرقاء اللون. وسوف توضع على عبوات "أكوافينا" الحروف P.W.S، وهي الحروف الثلاثة الأولى لمصدر الماء، وتعني أن مصدرها مياه عامة، بحسب تقرير نشرته صحيفة "البيان" الإماراتية الاثنين 30-7-2007.وقالت المتحدثة باسم شركة بيبسي، ميشيل نوتون "هذا سيساعد على التوضيح أن مصدر المياه هو مصدر عام". كذلك تضغط المجموعة أيضاً على شركة كوكاكولا، التي تملك العلامة التجارية لعبوات مياه "داساني"، وعلى شركة "نستلة للمياه النقية" والتي تستخدم المياه العامة كجزء من مصادرها. وتقول "داساني" في موقعها على الإنترنت: إن مصدر مياهها هو عام، ولكن الماء مصفى بطريقة تسمى "التنقية الأسموزية العكسية" كما يتم تزويده بمواد إضافية.كما قالت المتحدثة لشركة كوكاكولا دايانا جارزا سيارلانتي "لا نعتقد أن المستهلك يشكك بالمصدر بل العكس، إنه واعٍ لمصدر مياه داساني". من جهتها، قالت شركة "نستلة" إنها "تطبع معلومات جديدة على عبوات المياه لتوضح أن المياه مصدرها مصدر عام، وستباع العبوات الجديدة في الأسواق خلال الأشهر المقبلة".يشار إلى أن مبيعات عبوات المياه خلال العام 2006 بلغت نحو 11 مليار دولار، وفقاً لما نقلته شركة تسويق المشروبات الغازية، ومن المتوقع أن ترتفع هذه المبيعات خلال العام الحالي بنسبة 10%.يذكر أن مبيعات العبوات الصغيرة، سعة 5,1 لتر، والتي تباع في المتاجر الصغيرة هي الأكثر بين عبوات المياه الصحية والتي خضعت للتنقية.