السبت 23-03-2019
الوكيل الاخباري



مجلس الأمن سيتبنى قرار نشر مراقبين في سوريا

 



الوكيل الاخباري - الوكيل - أكدت مصادر موثوقة أن مجلس الأمن سيتبنى قرار نشر مراقبين في سوريا. يأتي ذلك في حين كانت بعض الاعتراضات الروسية قد أخرت التصويت على مشروع المراقبين، لكن موسكو عادت وأعلنت عن شبه اجماع في مجلس الأمن الدولي بشأن مشروع القرار.ويأتي التصويت، الذي يجري الساعة الثالثة بعد ظهر اليوم السبت بتوقيت غرينتش، تلبية لدعوة الولايات المتحدة. وكانت واشنطن قد دعت للتصويت على مشروع القرار حتى لو لم توافق موسكو على صياغته.هذا وحصلت "العربية" على النسخة النهائية للقرار الأممي، وقال مراسل "العربية" بنيويورك إن روسيا غير راضية على القرار بشكله التالي، والذي تنص أهم نقاطه على قيام مجلس الأمن بإرسال بعثة مراقبين إلى سوريا يصل عددها إلى 30 مراقباً عسكريا غير مسلح. ويدعو المشروع كل الأطراف لضمان أمن وحرية تنقل فريق المراقبين، وإلى تقديم تقرير إذا ما حدثت أية تجاوزت من شأنها إعاقة عمل الفريق. ويلتزم مجلس الأمن باتخاذ إجراءات أخرى في حال فشل تطبيق بنود القرار.ويحث مشروع القرار كل الأطراف، بما فيها المعارضة، إلى وقف كل العنف، ويجدد دعم مجلس الأمن لخطة المبعوث الدولي كوفي عنان ولجهوده من أجل وقف إطلاق النار.ويؤكد مشروع القرار على أهمية سحب النظام السوري لكل قواته والآليات الثقيلة من المدن.ويطالب مشروع القرار، دمشق بالسماح بدخول المساعدات الإنسانية لسوريا بالتنسيق بين الأمم المتحدة والمنظمات الإنسانية.وفي المقابل قدمت روسيا مشروع قرار مضاد إلى مجلس الأمن بخصوص إرسال مراقبين دوليين إلى سوريا نص على دعم مهمة مبعوث الأمم المتحدة والجامعة العربية، عنان، مجيزاً إرسال مراقبين مدنيين إلى سوريا للتأكد من الاحترام الكامل لوقف إطلاق النار.ونص المشروع على الالتزام بسيادة التراب السوري ووحدته واستقلاله، وذكّر بضرورة التزام كل من النظام والمعارضة في سوريا بتطبيق بنود مقترح عنان واحترام وقف العنف. وفي هذا الصدد، ذكر مشروع القرار الروسي أن النظام السوري بدأ تطبيق التزاماته على الأرض.  العربية