الوكيل الاخباري

 
 
الجمعة 21-09-2018
07:27 ص بتوقيت عمّان
الوكيل الاخباري
 

محكمة فرنسية توجه ضربة لرمز اليمين المتطرف

الوكيل الاخباري - أيدت محكمة استئناف فرنسية قرار حزب الجبهة الوطنية اليميني بطرد مؤسس الحزب جان ماري لوبان بسبب تصريحات معادية للسامية.وشكل قرار المحكمة، الجمعة، في فرساي هزيمة للرجل الذي ظل لعقود يؤجج اليمين المتطرف المعادي للهجرة في فرنسا. كما أنه نصر لابنته مارين لوبان، رئيسة الحزب والتي خاضت الإعادة في انتخابات الرئاسة الفرنسية العام الماضي.وقاضى جان ماري لوبان الجبهة الوطنية لطرده في 2015، لكن محكمة أدنى أكدت قرار الحزب في 2016.وخاض الأب المثير الجدل والابنة الطموحة صراعا طويلا على هوية الحزب.كما أكدت المحكمة حكما من محكمة أدنى بأن لوبان البالغ من العمر 89 سنة يمكنه استعادة وضعيته الرمزية كرئيس للحزب مدى الحياة، غير أن الحزب قد يطيح به من المنصب الشهر المقبل.