الإثنين 20-05-2019
الوكيل الاخباري



مستوطنون يقتحمون الأقصى وينيرون شمعدان الهيكل قبالة المسجد





الوكيل الاخباري - الوكيل - قالت مؤسسة الاقصى للوقف والتراث ، أن قوات كبيرة من الشرطة والوحدات الخاصة والمخابرات تطوق في هذه الأثناء ابواب المسجد القبلي المسقوف وتحاصر المصلين المتواجدين.وأضافت المؤسسة أن القوات الخاصة انتشرت في باحات المسجد الاقصى وصحن قبة الصخرة ، فيما تشدد قوات الشرطة على حركة الداخلين للاقصى وتحتجز هويات جميع الداخلين بمن فيهم كبار السن .وفي المقابل تتواجد هذه الأثناء في المسجد الأقصى اعداد كبيرة من المصلين والمرابطين من اهل القدس والداخل الفلسطيني .في حين اقتحم أفراد من المستوطنين الاقصى من باب المغاربة ولبثوا دقائق ثم طردوا خارج ابواب المسجد بسبب حشود المصلين والمرابطين فيه الذين تصدوا لهم بالتكبيرات والشعارات المناصرة للاقصى .تصدى المرابطون بالمسجد الاقصى صباح اليوم الاربعاء للمستوطنين الذين اقتحموا المسجد الأقصى عبر باب المغاربة، بمناسبة عيد الأنوار - الحانوكا اليهودي.وأوضح شهود عيان ان العشرات من المرابطين اطلقوا تكبيرات من ساحات الاقصى عند الساعة السابعة صباحا، تأكيدا على تصديهم لأي محاولة اسرائيلية لاقتحام المسجد، وبعدها انتشرت القوات الخاصة على ابوابه وفي ساحاته، لتامين جولات المستوطنين.وقامت شرطة الاحتلال باخراج مجموعة من الشبان من ساحات المسجد الاقصى، فيما فرضت قيودا مشددة على دخول المصلين الشبان والنساء الى الاقصى، واحتجزت هوياتهم على الابواب.كما واعلن "معهد الهيكل" الى محاولة إدخال الشمعدان وإنارته بالزيت داخل الاقصى في الايام الاخيرة لعيد "الأنوار"، كإعلان عن إعادة طقوس إنارة الهيكل والمشاعل في الحانوكا ورأس الشهر العبري.