الأحد 09-12-2018
الوكيل الاخباري



200 اختراع و1500 زمالة طبية لمبتعثين سعوديين بأمريكا



الوكيل الاخباري - الوكيل - بلغ عدد الاختراعات التي طورها الطلبة المبتعثون السعوديون في الولايات المتحدة الأمريكية 200 اختراع، في حين يواصل 1500 مبتعث دراستهم للحصول على الزمالة الطبية.. جاء ذلك خلال الاجتماع الرابع والثلاثين لرؤساء الأندية الطلابية بمشاركة ٢٠٠ رئيس ناد، والذي نظمته الملحقية الثقافية السعودية في واشنطن، بقيادة رئيس مجلس إدارة الأندية الطلابية في الولايات المتحدة، سفير خادم الحرمين الشريفين عادل بن أحمد الجبير.وكشف السفير الجبير خلال الاجتماع وفق صحيفة "الوطن" السعودية، أن المملكة بصدد فتح قنصلية جديدة في شيكاغو لخدمة الطلبة السعوديين والرعايا، لمواكبة التوسع الذي يشهده برنامج خادم الحرمين الشريفين للابتعاث الخارجي.وذكر السفير أن اتفاقات أبرمت مع شركات الطيران والتقنية الكبرى في الولايات المتحدة لتدريب المبتعثين السعوديين بعد تخرجهم لمدة تقارب العامين، مؤكداً على أن معظم الاتفاقات تؤكد على توظيف المبتعثين في فروع هذه الشركات في المملكة.وأوضح الجبير أن التدريب يعطي المبتعثين خبرة مهمة من قلب سوق التنافس الأمريكية، مشيراً إلى ضرورة وجود فترة التدريب أثناء الدراسة، "وهو ما نسعى إلى تطويره بالعمل مع الملحقية".وأضاف أن النجاحات التي حققها المبتعثون السعوديون حول العالم كانت من أبرز الدوافع لتمديد برنامج خادم الحرمين الشريفين لفترة ثالثة سيقطف الوطن ثمارها، مشدداً على أن هذه النجاحات والتفوق الأكاديمي ونقل الصورة المشرفة للوطن رد قاطع على أي مشكك في نجاح وتميز هذا المشروع التاريخي. ولفت الجبير إلى أن السفارة بصدد التوسع بشرياً وتقنياً للتعاطي مع طلبات المبتعثين ومواجهة الحالات الطارئة، مثل الكوارث الطبيعية والحوادث والمشكلات القانونية، مضيفا: نسعى إلى تحسين آليات الإجراءات المالية والقانونية والتواجد في الحالات الطارئة.ومن جانبه، أكد الملحق الثقافي السعودي في الولايات المتحدة، الدكتور محمد بن عبد الله العيسى، أن عدد الأندية الطلابية ارتفع من٢٣ ناديا في ٢٠٠٧ إلى أكثر من ٢٠٠ ناد، مشيراً إلى أن التفوق الدراسي دفع الملحقية لاستحداث لجنة للطلبة المتميزين. وقال العيسى إن المبتعثين السعوديين يتزايدون في أقوى١٠ جامعات أمريكية، مبينا أن هناك ٢٠٠ اختراع قدمها المبتعثون. وأوضح أن الإجراءات القانونية يقودها مكتب محام شهير لضمان حقوق الطلبة المبتعثين.