الخميس 23-05-2019
الوكيل الاخباري



تعريف الدولة




تعلمنا في الجامعة والمدرسة أن للدولة تعريف واضح ومحدد وهو :- (مجموعات من الناس تعيش ضمن نطاق جغرافي محدد ويخضعون لنظام سياسي يتولى إدارة شئونهم) هذا هو تعريف الدولة ..وهذا الوصف الحقيقي المبسط للدولة .أهم ما أنجزه الربيع العربي أنه ألغى التعريفات , ألغى كل المفاهيم والمصطلحات الأكاديميه ...فالدولة لدى صفوت حجازي ومحمد البلتاجي ومحمد بديع في مصر تغير مفهومها من نطاق جغرافي إلى إشارة ضوئية أصبحت فيما بعد تحمل إسم رابعة العدوية ومنصة ومجموعة هائلة من المايكريفونات وخطب عصماء ...وايضا تم إختصار الجغرافيا الهائلة والنظام السياسي وراية الدولة إلى علم اصفر وإشارة يد أطلقها أردوغان. لنعترف ...في مصر الربيع العربي غير مفهوم الدولة من جغرافيا هائلة ونظام سياسي يدير شئون الناس إلى إشاره ضوئية وميدان .حتى في سوريا تغير مفهوم الدولة ايضا , تم إختصار الجغرافيا بمجموعات هائلة من (البكمات) ...وبدلا من وجود أناس تربطهم خصوصيات ثقافية واجتماعية صارت سوريا وكما يقال بالعامي (ملم لكل من هب ودب) ...والأهم أن طموح كل شاب سوري تغير من الحصول على وظيفة والعمل على رفعة مجتمعه ودولته إلى الحصول على مايكريفون وأن يصبح مراسلا للقناه (اللي بالي بالكو) ...نظام الزراعة أستبدل بنظام المليشيات , وزراعة الاشجار تمت إستبدالها أيضا بزراعة العبوات الناسفة وأصبح إسم (حرستا) يتكرر في الإعلام أكثر من إسم سوريا نفسها .لدينا في الأردن برزت ساحة النخيل وساحة المسجد الحسيني , وبرزت مؤسسة إعلامية (إخوانية) مهمة هي البكم الأزرق بحيث صار هذا البكم منافسا للتلفزيون الأردني ووكالة الأنباء , والبكم هو نوع (كيا) ومركب عليه سماعات ذات سعه هائلة ويوجد ماتور ومضخمات صوت وهو جاهز لأي مسيرة أو أي إعتصام , ومن الممكن أن يتحدث عبره همام سعيد وحمزه منصور وزكي بني ارشيد ...الربيع العربي في الأردن له خصوصية مهمة بحيث غير في المفاهيم الإعلامية , مثلا مفهوم البث ...تغير إلى (طق سلف) ومفهوم (البث الرقمي) تغير في الخطاب الإعلامي الإخواني إلى (إدعس ديزل) من أجل أن يدور الدينامو بشكل أكبر ويقوم بتعبئة البطارية ....في النهاية البكم وزارة إعلام متنقلة إينما حضر الإخوان يحضر .مفهوم الدولة كله تغير بعد الربيع العربي ....بقي شيء واحد لم يتغير أبدا وتمتاز به الأردن , وأنا هنا لا أقدم كلاما رومانسيا حالما ولكنه واقع ...وهو :- المواطن الأردني البسيط غير المنتظم أو المنتمي لتيار أو حزب ..هو تماما كرأس الجميد قاس صلب وثمنه غال جدا ...ولكنه في نفس الوقت شهي طيب الروح ويلتف الجميع حوله ...الربيع العربي لم يغير الجميد ولم يغير فينا الكرم ولا الصلابة .